الشارقة – مينا هيرالد: يشارك في منتدى الشارقة للاستثمار الأجنبي المباشر 2016، الذي تنظمه هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق)، بالتعاون مع “فاينانشال تايمز” البريطانية، ومجلة الاستثمار الأجنبي المباشر، يومي 28 و29 سبتمبر المقبل، في فندق شيراتون بالشارقة، مجموعة من كبار الرؤساء التنفيذيين في عدد من الشركات والمؤسسات المحلية والعالمية، بهدف مناقشة واستعراض الرؤى المتعلقة بعدد من القضايا الاقتصادية ذات الأهمية في دولة الإمارات، وإمارة الشارقة على وجه الخصوص، وفرص الأعمال في مختلف القطاعات الاقتصادية، ومكامن القوة الاقتصادية المحلية.

وأعلنت (شروق) أن قائمة المتحدثين من التنفيذيين الذين يمثلون الشركات والمؤسسات المحلية، ستضم كل من: سعادة عبدالله بن أحمد آل صالح، وكيل وزارة الاقتصاد لشؤون التجارة الخارجية والصناعة، ، وسعادة مروان بن جاسم السركال، المدير التنفيذي لهيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق)، وسعادة خالد الحريمل، الرئيس التنفيذي لشركة الشارقة للبيئة “بيئة”، وسعادة حسين محمد المحمودي، الرئيس التنفيذي لشركة الأعمال التجارية في جامعة الشارقة، ، وسالم راشد النعيمي، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة الواحة كابيتال، وبدر جعفر، المدير التنفيذي لمجموعة الهلال، ، وفليمنج دالجارد، الرئيس التنفيذي لشركة “غلفتينر”.

كما يتحدث في المنتدى مجموعة من كبار التنفيذيين من جهات وشركات عالمية، أبرزهم: باراغ خانا، مدير مبادرة الحوكمة العالمية ضمن برنامج الاستراتيجية الأميركية التابع لمؤسسة أميركا الجديدة، وناصر السعيدي، المدير الإداري لشركة ناصر السعيدي وشركاه وعضو الفريق الاستشاري الإقليمي لصندوق النقد الدولي لمنطقة الشرق الأوسط، ومؤيد مخلوف، المدير الإقليمي لمؤسسة التمويل الدولية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وستيورت أندرسون، المدير العام والمدير الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط في “ستاندر آند بورز”، وداليا المثنى، الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة جنرال إلكتريك في منطقة الخليج، وأحمد عبدالعال، الرئيس الإقليمي للخدمات المصرفية للمؤسسات لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في بنك “إتش إس بي سي”، وإريان رادير، الرئيس التنفيذي لشركة فيليبس الشرق الأوسط.

كما يشارك ضمن قائمة المتحدثين العالميين أيضاً: نيل جورج، نائب الرئيس لصفقات الاستحواذ والتطوير في الشرق الأوسط وأفريقيا في مجموعة ستاروود العالمية للفنادق والمنتجعات، داني فرحة، المدير التنفيذي والشريك الإداري لشركة “بيكو كابيتال”، وتورستن براون، المدير العام الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط وإيران وباكستان لدى شركة “لوفتهانزا للشحن”، جيف والش، مدير شركة “دي إتش إل إكسبرس” في دولة الإمارات العربية المتحدة، ، وديفيد بيرنز، رئيس مجموعة الأعمال البريطانية، وأحمد رمضان، مؤسس شركة “رؤية العالمية”، وهينري لووندال، المؤسس والمدير التنفيذي لشركة “وافتيك”.

ومن ضمن المتحدثين العالميين، تشارك مجموعة من كبار التنفيذيين من الهند، تضم كل من: باراس شهدبوري، رئيس مجلس إدارة مجموعة “نيكاي”، وسي. إس. راغافان، العضو المنتدب لاتحاد الصناعات الهندية في البحرين، وسوديش أغروال، رئيس مجلس إدارة “مركز التجارة والمعارض الهندي للشرق الأوسط”.

ويشارك أيضاً كل من كورتني فينغار، رئيس تحرير مجلة الاستثمار الأجنبي المباشر، التابعة لـ”فاينانشال تايمز”، وجاكوبو ديتوني، نائب رئيس تحرير المجلة، بكلمتين رئيستين في الحدث.

ويتناول المتحدثون مواضيع ذات أبعاد اقتصادية رئيسة، يطرحون فيها رؤاهم وأفكارهم حول كيفية إطلاق الأعمال في دولة الإمارات العربية المتحدة، وفي الشارقة على وجه الخصوص، فضلاً عن القضايا القانونية والتشريعية المرتبطة بها، والتعرف إلى كيفية ضمان الاستثمار الناجح والكشف عن إمكانية إقامة الشراكات بين القطاعين العام والخاص، بالإضافة إلى الاطلاع على التكاليف والمواقع، وسيتاح لهم التعرف إلى جو الأعمال الحالي ومعرفة ماهية تأثير المناخ السياسي والاقتصادي في الأعمال التجارية.

وقال سعادة مروان بن جاسم السركال، المدير التنفيذي لهيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق): “يسرنا بالفعل أن نشهد مشاركة هذه النخبة من الرؤوساء والمديرين التنفيذيين في فعاليات منتدى الشارقة للاستثمار الأجنبي المباشر في دورته لعام 2016، والذين يمثلون شركات ومؤسسات محلية وعالمية لها مكانتها وتأثيرها في البلدان التي تعمل فيها وأيضاً بالاقتصاد العالمي؛ وتكتسب مشاركة هذه المجموعة في المنتدى أهمية خاصة كونها تفتح الباب واسعاً أمام استعراض خبراتهم وتجاربهم الغنية، وإتاحة أفكارهم وتصوراتهم لواقع الاقتصاد المحلي والعالمي، على المديين المنظور والبعيد، ما يمنح المشاركين الفرصة للاستفادة من هذه الرؤى في تطوير أعمالهم الحالية، والارتقاء بها إلى مستويات أفضل”.

وأضاف السركال: “يسلط المنتدى الضوء على واقع بيئة الأعمال الفريدة في الشارقة، وسبل ضمان نجاح الاستثمارات الموجهة إلى مختلف القطاعات الرئيسة في الإمارة، لاسيما السياحة والترفيه، والتنمية البيئية، والرعاية الصحية، والنقل والخدمات اللوجستية؛ وسيبحث المشاركون كذلك مستجدات التعاون بين القطاعين العام والخاص، للخروج بتوصيات حول إمكانية تعزيزه وكيفية الاستفادة من الفرص التي يوفرها بالشكل الأمثل للطرفين”.

وأشار إلى أن “المنتدى سيتطرق أيضاً إلى التأثيرات التي تخلفها السياسة ومناخ الاستثمار في الأعمال التجارية، وكيفية تفادي الأضرار الناشئة عن التقلبات الاقتصادية العالمية في الاستثمارات، لاسيما الأجنبية المباشرة، أو العمل على تقليلها إلى الحد الأدنى، وكل هذه المواضيع المهمة وغيرها سيتم مناقشتها باستفاضة خلال يومي انعقاد المنتدى، لاستلهام الحلول والأفكار الناجحة لقيادة أعمال أكثر استقراراً من خلالها”.

يشار إلى أن منتدى الشارقة للاستثمار الأجنبي المباشر 2016، سيقام تحت رعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وسيوفر الحدث فرصة لا مثيل لها لدراسة آفاق الاستثمار في دولة الإمارات العربية المتحدة عموماً، والشارقة على وجه التحديد، وكذلك استعراض الفرص المتاحة في مختلف القطاعات الاقتصادية في الإمارة، وذلك بمشاركة واسعة لنخبة من صناع القرار والمسؤولين والخبراء الاقتصاديين.