عمان – مينا هيرالد: أعلنت Orange الأردن عن شراكتها الاستراتيجية مع منتدى الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للشرق الأوسط وشمال أفريقيا الذي يتم تنظيمه كل عامين في المنطقة، والذي يعقد هذا العام تحت الرعاية الملكية السامية لجلالة الملك عبدالله الثاني خلال شهر تشرين الثاني المقبل على مدى يومين في مجمع الملك حسين للأعمال، وعن مشاركتها في فعالياته.
جاء الإعلان عن هذه الشراكة ضمن المؤتمر الصحفي الذي عقدته الجهة المنظمة للمنتدى، جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات في الأردن “إنتاج” مؤخرا في مجمع الملك حسين للأعمال، بحضور مندوب وزيرة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الدكتور نائل العدوان، وإلى جانبه كل من رئيس جمعية “إنتاج”، الدكتور بشار الحوامدة، ومديرها التنفيذي، نضال البيطار.
خلال المؤتمر، تم الكشف عن تفاصيل المنتدى الذي سيعقد هذا العام تحت شعار “نحو رقمنة الاقتصاد”، كما تم تسليط الضوء على أبرز المواضيع والأهداف والجلسات التي سيتناولها، والتي ستسهم في تحفيز التعاون بين الخبراء والمهنيين على هامش النقاشات التي سيتضمنها المنتدى حول تأثير وسائل التكنولوجيا الحديثة على قطاعات مختلفة مثل التعليم، والرعاية الصحية، والطاقة النظيفة، والنقل، والخدمات اللوجستية، والتجارة، والخدمات المالية، بالإضافة للإعلام في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. كذلك، فقد تم الحديث عن ورش العمل والجلسات التي سيتضمنها المنتدى والتي ستسلط الضوء على كيفية الاستفادة من الوسائل التكنولوجية الحديثة لتعزيز القطاعات والصناعات المختلفة بما يؤثر إيجاباً على عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

وفي تعليق له على هذه المناسبة، قال الرئيس التنفيذي لـ Orange الأردن، جيروم هاينك: “مدفوعين باستراتيجيتنا الخمسية “Essentials 2020”، نركز في Orange الأردن على تسهيل التحوًل الرقمي، وإعادة تشكيل العلاقة التي تربطنا مع الزبائن، بالإضافة لربط الناس بكل ما يهمهم وبكل ما هو ضروري بالنسبة لهم. وتلتزم Orange الأردن باستمرار نحو الحفاظ مكانتها الريادية وبقائها في صدارة المشهد في مجال التحول الرقمي في القطاع؛ حيث التزمت منذ البداية بإدخال أحدث التكنولوجيات وأكثرها تطوراً إلى المملكة وإدماجها في صميم القطاعات الأخرى وحياة مختلف الشرائح على طريق مساندتها في التحول الرقمي. وقد كان لشراكاتنا وتعاوناتنا الاستراتيجية على مختلف الأصعدة مع قائمة من المؤسسات الرائدة دوراً في المساهمة إلى حد كبير في تعزيز الاقتصاد الكلي.”
وتابع هاينك بالإشارة إلى تنوع شبكات Orange الأردن المحدًثة التي تشمل شبكات الإنترنت الثابت واللاسلكي عبر شبكات الجيل الرابع والصوت، جعل من مفاهيم مثل البيانات الضخمة، والحوسبة السحابية، وشبكات الإعلام الاجتماعية، وإنترنت كل شيء حقيقة واقعة ومتاحة للاستخدام والتجربة من قبل الجميع، خصوصاً في ظل دعم الخبراء المتخصصين لدى المجموعة، وفي ظل تواجد مركز البحوث التقنية Techno Center. وكمثال على ذلك، فقد أطلقنا مؤخراً مركز تواجد الإنترنت العالمي IP POP متيحين عبره إمكانية الوصول للإنترنت من خلال نقاط مباشرة في الأردن، ومضيفين من خلاله نظام الحوسبة السحابية الضخم في مركز بيانات Orange الأردن الكائن في مبنى مركزها في مرج الحمام.وأوضح هاينك فيما يتعلق بإنترنت الأشياء بأن Orange الأردن حرصت على امتلاك باقة واسعة من حلول الأعمال والحلول الموجهة للأفراد المبتكرة، بالإضافة إلى عملها على إدخال ودمج أحدث التكنولوجيات والتقنيات ضمن خدماتتها المدارة والخدمات الموجهة للمدن الذكية وحلول البناء.كما، لا تزال Orange الأردن متلزمة بدعم فرص النمو والنجاح التي تم فتح آفاقها مؤخراً أمام الشركات الناشئة والرياديين.”
ويعتبر منتدى الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للشرق الأوسط وشمال أفريقيا الذي يعقد كل عامين تحت الرعاية الملكية السامية لجلالة الملك عبدالله الثاني، وبتنظيم من جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “إنتاج”، الحدث الأبرز والأهم في المنطقة. وقد شهد المنتدى عبر سنوات عقده تحولاً من منتدى محلي إلى منتدى إقليمي يجمع أهم خبراء الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وصنَّاع القرار، ورواد القطاع في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.