دبي – مينا هيرالد: في إطار استراتيجية جمارك دبي لتعزيز التعاون مع كافة الجهات الحكومية وتبادل الخبرات في مجال تطوير وبناء القدرات الوظيفية، درًب مركز التدريب الجمركي في جمارك دبي 5 من الموظفين الجدد المنضمين حديثاً إلى الهيئة الاتحادية للجمارك، وذلك بهدف تدريبهم في جمارك دبي على مهام وأسس العمل في الجمارك، لمدة شهرين متتالين (يوليو، أغسطس) في عام 2016.

وعبرت الدكتورة شيخة سعيد الغافري مدير إدارة مركز التدريب الجمركي (مكلف) “عن سعادتها بالتعاون مع الهيئة الاتحادية للجمارك فيما يختص بإعداد وتأهيل الموظفين الجدد، مشيرة إلى الاستراتيجية العامة لجمارك دبي، والتي تهدف إلى دعم التجارة المشروعة عالمياً، وتطبيق أفضل الممارسات العالمية في العمل الجمركي، والتي من شأنها إعلاء سمعة دبي كمركز تجاري عالمي، ورفع معدلات التنافسية وتطوير الأداء في جميع المستويات الوظيفية والتجارية والاقتصادية”.

وأكدت على أهمية اكتساب الموظفين المتدربين المعرفة وتطبيقها والحرص على تطويرها للتمكن من تحقيق الأهداف الوظيفية بكفاءة واحترافيه عالية، مشيرة إلى أن هدف تأسيس وتدريب الدفعات الجديدة من الملتحقين بالعمل في الجمارك الاتحادية هو تعزيز الجوانب العملية والتدريبات الميدانية المهمة لهم، ودعم أساسيات تطوير قدرات الأفراد لتحقيق أداء أفضل في محيط العمل، وذلك اختصاراً للوقت والجهد بما يساهم في رفع منظومة العمل وزيادة الانتاجية.

وذكرت أن جمارك دبي تدعم الموظفين الجدد ببرامج تدريبية تستهدف تأهيلهم ليكونوا قادرين على القيام بالأعمال الجمركية والانخراط في العمل الجمركي.

ضمنت خطة التدريب لموظفي الهيئة الاتحادية للجمارك والتي استمرت شهرين، العديد من الورش التطبيقية، والمحاضرات النظرية حول قواعد وقوانين العمل الجمركي، وتعريفهم بالقوانين والسياسات والاجراءات التي تسهل وتنظم العمل الجمركي، وذلك من خلال البرنامج التعريفي للموظفين، وشملت إدراج المتدربين في التدريبات الميدانية التطبيقية في مراكز جمركية مختلفة.
وذكرت مديرة إدارة مركز التدريب الجمركي ( مكلف ) أن جميع الورش التطبيقية، والمحاضرات تمت على يد نخبة من الخبراء والمتخصصين في المجالات النظرية والميدانية، مؤكدة اهتمام جمارك دبي وحرصها على أن يخرج الموظفون الجدد، وهم على درجة كبيرة من المعرفة والإلمام، بجميع أساسيات العمل الجمركي ومهاراته المتنوعة، والتعرف على العديد من المهارات التي تُسهم في عملهم منها مهارات لغة الجسد، وأساليب التزييف والتزوير وغيرها من القضايا الهامة المتعلقة بعمل الجمارك.