زيوريخ – مينا هيرالد: قام مجلس إدارة بنك فالكون للخدمات المصرفية الخاصة بتعيين السيد والتر برتشتولد كرئيس تنفيذي جديد، ويصبح القرار نافذاً اعتباراً من الأول من أكتوبر 2016. حيث سيخلف السيد والتر برتشتولد، الذي عمل في المجلس منذ مارس عام 2015، السيد إدواردو ليمان، الذي سيبقى مع البنك بمنصب كبير المستشارين.

ويعتمد والتر برتشتولد (54 عاماً) إلى خبرته الممتدة لأكثر من 30 عاماً مضت في الصناعة المصرفية. وقد عُيّن رئيساً للخدمات المصرفية الخاصة لمجموعة كريدي سويس في عام 2004. وتخلّى في عام 2011 عن المسؤولية التنفيذية، وواصل عمله كرئيس شعبة “الخدمات المصرفية الخاصة”. بينما كان السيد والتر برتشتولد من عام 2003 حتى عام 2012، عضواً في المجلس التنفيذي لمجموعة كريدي سويس. ويعمل منذ ذلك الحين كخبير مستقل في الصناعة المالية.

وقد علّق السيد مرتضى محمد الهاشمي، رئيس مجلس الإدارة، على ذلك قائلاً: “قام إدواردو ليمان بإبلاغ المجلس مع بداية عام 2015 برغبته بالتقاعد من الإدارة التنفيذية في سن الـ 60 عاماً. وقد مثّل روح المبادرة للبنك وحقق نتائجاً كبيرة. و أودّ الإعراب باسم المجلس، عن خالص شكري له على عمله الممتاز ولقيامه بإعداد مستقبل مزدهر لبنك فالكون للخدمات المصرفية الخاصة. وأعتبر والتر برتشتولد بخبرته الدولية الواسعة في الخدمات المصرفية الخاصة والأسواق المالية، المرشح المثالي للانضمام أولاً إلى المجلس، وليخلف الآن إدواردو ليمان كرئيس تنفيذي لبنك فالكون للخدمات المصرفية الخاصة”.

ويختتم السيد والتر برتشتولد، المرشح لمنصب الرئيس التنفيذي لبنك فالكون للخدمات المصرفية الخاصة قائلاً :”باعتباري عضو مجلس الإدارة خلال الشهور الـ 15 الماضية، اكتسبت معرفة البنك بشكل جيد جداً. وأُقدّر عالياً الالتزام الاستراتيجي للمجلس، و روح المبادرة والكفاءة المهنية على جميع المستويات. وقد تشرفت بنيل ثقة المجلس وأتطلّع إلى الاستفادة من هذه الفرصة المثيرة “.

سيستقيل إدواردو ليمان (60 عاماً) من منصبه كرئيس تنفيذي في 30 سبتمبر 2016، ولكنه سيبقى يعمل مع البنك بمنصب كبير المستشارين، بعد أن قاد البنك بنجاح، على مدى العقدين الماضيين، ليتميّز كمصرف بوتيكي خاص متمتّع بالربحية.