برلين – مينا هيرالد: تستقبل شركة إل جي إلكترونيكس زوار جناحها في معرض إيفا IFA 2016 بنفقٍ مذهل وغامر مغطى من الداخل بشاشات OLED بارتفاع 5 أمتار وعرض 7.4 متر وطول 15 متراً، ليسجّل بذلك رقماً قياسياً كأكبر نفق من نوعه في العالم. وقد تمّ تجميع 216 شاشة OLED إعلانية مقوسة قياس 55 بوصة لإنشاء هذا الهيكل الفريد الذي يحتوي على 447,897,600 بكسل، أي نحو نصف مليار، من أجل عرض مجموعة من المشاهد التي تحبس الأنفاس، بما في ذلك صور الشفق القطبي في أيسلندا والحياة الطبيعية تحت الماء ومشاهد من الفضاء البعيد.

وقد أنتجت إل جي فيديو ترويجي خاص لعرضه في النفق بعنوان “من الأسود إلى الأسود” يتضمن مقاطع تبرز قدرة تقنية OLED على عرض ألوان نابضة بالحياة وإظهار أدق التفاصيل. تشمل تلك المقاطع تسجيلات لمحيطٍ مظلم تسبح فيه قناديل بحر مضيئة، وحيتانٍ تنساب بهدوء في المياه العميقة، وكذلك مشاهد من الفضاء المظلم البعيد المزين بالنجوم، والشفق القطبي الرائع أمام سماءٍ حالكة السواد. يُذكر أن إل جي استخدمت في تصوير مشاهد الشفق القطبي في أيسلندا 14 كاميرا منفصلة بدقة 8K لتسجيل جميع التفاصيل والحركات بأكبر دقةٍ ممكنة.

أما مقاطع الفيديو الأخرى مثل الحياة تحت الماء والفضاء البعيد فتوفر بيئةً غامرة تماماً للزوار، ما يجعلهم يشعرون وكأنهم يسبحون في المحيط أو يسافرون بين المجرات والنجوم. وفي معرض إيفا IFA 2016، سيحظى الحضور بفرصة معاينة الدقة الهائلة لتقنية OLED المتطورة في محاكاة مشاهد الطبيعة الخارجية داخل قاعة المعرض.

ومن الجدير بالذكر أن الحجم الهائل لهذا النفق البصري لم يكن ممكناً لولا النحافة الفائقة والمرونة العالية وخفة الوزن التي تمتاز بها شاشات OLED، إذ يمكن صنع هذه الشاشات بتشكيلات مقعرة أو محدبة حسب الطلب دون أي تشوه أو تراجع في جودة الصورة، ما يسمح ببناء هياكل رقمية مبهرة على نحوٍ مشابه لهذا النفق الغامر. كما أن تقنية OLED تتيح إطفاء أو تشغيل كل بكسل بصورة مستقلة، ما يلغي الحاجة للإضاءة الخلفية ويمنح تلفزيونات OLED القدرة على عرض لونٍ أسود مثالي تماماً ودرجات تباين لانهائية من شأنها أن تجعل الألوان مشرقة ونابضة بالحياة وتسمح بزوايا مشاهدة أوسع.

يأتي هذا النفق استمراراً لتاريخ إل جي الحافل بالابتكارات الجذابة في المعارض الكبرى، حيث نالت إل جي جائزة “ريد دوت” في الاتصالات المكانية عن قبة OLED التي قدمتها في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية CES 2016 (يمكنكم مشاهدة الفيديو على الرابط https://youtu.be/AdnadJK2DTU)

وفي هذه المناسبة، قال بريان كوون، رئيس شركة إل جي للترفيه المنزلي: “تحتفل إل جي هذا العام بمرور 50 عاماً على إنتاج أول جهاز تلفزيون لها، وقد تم تصميم نفق OLED لمعرض إيفا IFA 2016 احتفاءً بهذه المحطة التاريخية البارزة وتكريساً لبداية عهدٍ جديد هو عهد تلفزيونات OLED. ونحن نقدم لزوار جناحنا في معرض إيفا فرصة تجربة تقنية OLED وقدراتها الثورية في عرض الصور بلونٍ أسود مثالي ونسبة تباين لانهائية وألوان واقعية من أي زاوية مشاهدة”.

تدعو إل جي زوار معرض إيفا IFA 2016 لزيارة جناحها في القاعة 18 من مركز برلين للمعارض اعتباراً من 2 وحتى 7 سبتمبر، واختبار أحدث تلفزيونات إل جي OLED التي تعرضها الشركة.