دبي – مينا هيرالد: قرع عبدالواحد الفهيم، رئيس مجلس إدارة ناسداك دبي، اليوم جرس افتتاح السوق احتفالاً بإطلاق سوق عقود الأسهم المستقبلية المفردة بالبورصة على أسهم شركات إماراتية رائدة.
وتعد سوق عقود الأسهم المستقبلية الجديدة بناسداك دبي مبادرةً رائدة توفر أدوات استثمار وحماية ثروات فريدة من نوعها للمستثمرين من المؤسسات والأفراد على حد سواء على الصعيدين الإقليمي والدولي.
حضر احتفالية قرع جرس افتتاح السوق سعادة عيسى كاظم محافظ مركز دبي المالي العالمي ورئيس مجلس إدارة سوق دبي المالي، والسيد حامد علي، الرئيس التنفيذي لناسداك دبي ، والسادة أعضاء مجلس إدارة ناسداك دبي، السيد عبدالرحمن حارب راشد الحارب، رئيس مجلس إدارة شعاع كابيتال التي تُقدم خدمات صناعة السوق للسوق الجديدة. كما حضر أيضًا ممثلو ست شركات تُقدم خدمات الوساطة في السوق، وهم محمد المرتضى الدندشي الشريك والعضو المنتدب لشركة الرمز كابيتال، ودينيس وايسميلر الرئيس التنفيذي لعمليات شركة أرقام كابيتال; وحسام الجندي رئيس قطاع الوساطة في الأوراق المالية بالمجموعة المالية هيرميس; وأيمن حامد المدير العام لشركة المتكاملة للأوراق المالية; ووائل درويش المدير العام لشركة مباشر.
وتوفر السوق الجديدة بصورة أولية العقود المستقبلية على أسهم سبع شركات هي: شركة الدار العقارية، وشركة أرابتك القابضة، وشركة موانئ دبي العالمية، وبنك دبي الإسلامي، وشركة دبي باركس آند ريزورتس، وشركة إعمار العقارية وشركة اتصالات. وتملك جميع هذه الشركات أسهماً مدرجة في ناسداك دبي أو سوق دبي المالي أو سوق أبوظبي للأوراق المالية. كما س تُضاف العقود المستقبلية على الشركات الأخرى المدرجة في بورصات الإمارات العربية المتحدة ومنطقة الشرق الأوسط في الوقت الملائم، فضلاً عن العقود المستقبلية المستندة إلى مؤشرات وخيارات الأسهم.

وصرح سعادة عيسى كاظم، محافظ مركز دبي المالي العالمي ورئيس مجلس إدارة سوق دبي المالي، قائلاً: “يؤكد إطلاق هذه السوق المبتكرة على الدور القيادي الذي تضطلع به دبي لتوسيع نطاق الفرص التي توفرها وتعزيز البنية التحتية لأسواق المال في الشرق الأوسط؛ حيث يوفر سوق عقود الأسهم المستقبلية المفردة بناسداك دبي للمستثمرين من المنطقة وجميع أنحاء العالم على حد سواء وسائل جديدة متطورة لحماية ثرواتهم وزيادتها، من بينها التحوط والرافع المالي.”

وقال السيد عبدالواحد الفهيم، رئيس مجلس إدارة ناسداك دبي،: “ناسداك دبي – مدعومة بالمشاركة الفعالة من جانب العديد من شركات الخدمات المالية الرائدة في الإمارات – هي البورصة الوحيدة التي تُقدّم عقودًا آجلةً على أسهم الشركات الإماراتية المدرجة التي من بينها بعض أكبر الشركات وأكثرها نجاحًا على مستوى المنطقة ويمتد نطاق أعمالها إلى جميع أنحاء العالم. إننا نتخذ بالفعل خطوات ثابتة نحو توسيع نطاق سوق العقود المستقبلية من خلال إضافة بعض المنتجات المختارة التي ستُمثل عوامل جذب للمستثمرين.”
افتُتِح سوق العقود المستقبلية بناسداك دبي يوم 1 سبتمبر 2016، وفي أول يومين من التداول، جرى تداول 4,385 عقدًا مستقبلياً.
وقال عبدالرحمن حارب راشد الحارب، رئيس مجلس إدارة “شعاع كابيتال”،: “يمثل تدشين منصة مفردة لتداول العقود المستقبلية للأسهم أهم تطور على صعيد فئات الأصول المتداولة في منطقة الشرق الأوسط منذ عدة سنوات. ومن شأن هذه الخطوة المهمة فتح المجال أمام دخول مستثمرين دوليين جدد للاستفادة من الفرص التي تتيحها الأسهم عالية الأداء، بالإضافة إلى توفير أدوات أكثر تطوراً ومرونة للمستثمرين الحاليين لإدارة محافظهم الاستثمارية. وتواصل شعاع كابيتال لعب دور صانع سوق في بورصة ناسداك دبي منذ العام 2014، ونحن سعداء بكوننا عضواً مؤسساً في هذه المبادرة والتي تتماشى مع جهود دولة الإمارات الرامية إلى ترسيخ سمعتها ومكانتها الرائدة كمركز مالي رائد على الساحة العالمية.”

وصرح السيد حامد علي، الرئيس التنفيذي لناسداك دبي، قائلاً: “يتيح الرافع المالي على العقود المستقبلية للمستثمرين إمكانية تحقيق مكاسب أكبر مما لو كانوا يتداولون بالأسهم الأساسية، كما يمكنهم استخدام العقود المستقبلية لحماية ثرواتهم الحالية أيضًا. إننا نُجري في الوقت الحالي مناقشات مع عدد من شركات الوساطة الرائدة على المستويين الإقليمي والدولي التي ترغب في الانضمام للمنصة في ظل اتساع أنشطتها، وذلك إما كصناع للسوق أو لتقديم خدمات وساطة لعملائها.”

وتستند الدفعات المقدمة للعقود الآجلة بناسداك دبي إلى هوامش تتراوح ما بين 10% و30% من قيمة العقد.

ويستطيع المستثمرون الاستفادة من العقود المستقبلية عند انخفاض أو ارتفاع سعر الأسهم الأساسية. وتتوافر العقود المستقبلية بآجال تبلغ مدتها شهر واحد وشهرين وثلاثة شهور بعملة أسهم الإدراج الأساسية.

وقد نظمت ناسداك دبي مجموعة من الدورات التدريبية من خلال أكاديميتها لمساعدة المستثمرين على فهم عقود الأسهم المستقبلية المفردة وكيفية تداولها، كما أطلقت أيضًا لعبة محاكاة لعملية التداول وغيرها من المواد التعليمية الأخرى. وتنصح البورصة المستثمرين بإجراء عمليات تداول مسؤولة ومستنيرة في سياق إدراك تام للخسائر وكذلك المكاسب المحتملة.

يمكن الاطلاع على تفاصيل سوق عقود الأسهم المستقبلية المفردة بناسداك دبي من على الرابط التالي:
http://www.nasdaqdubai.com/products/futures

يكون أي عقد مبرَم لعقود الأسهم المستقبلية تعهدًا بشراء الأسهم أو بيعها بسعر محدد في وقت محدد مستقبلاً. ويمكن تداولها من خلال أحد الوسطاء، شأنها في ذلك شأن الأسهم ذاتها. وتتداول عقود الأسهم المستقبلية البالغة عشرات المليارات من الدولارات في البورصات كل عام في الولايات المتحدة وأوروبا وآسيا.

قال محمد المرتضى الدندشي ، الشريك والعضو المنتدب ، شركة الرمز كابيتال، “يمثل طرح العقود المستقبلية للأسهم بمثابة حقبة جديدة في عالم الاستثمارات المالية في دولة الإمارات العربية المتحدة ومرحلة هامة للتقدم نحو سمات الاسواق المتطورة. نفخر نحن في شركة الرمز كابيتال بشراكتنا مع ناسداك دبي وان نكون في مقدمة الشركات المبادرة للتعامل في العقود المستقبلية حرصاً منا على تحقيق أعلى منفعة لعملائنا . كما نؤمن بضرورة الحملات التوعوية للمستثمرين والمتعاملين في هذه العقود كي تتكلل هذه المبادرة بالنجاح وبما ينصب في مصلحة المستثمرين.”

وأوضح حسام الجندي رئيس قطاع الوساطة في الأوراق المالية بالمجموعة المالية هيرميس – الإمارات، أن” العقود المستقبلية للأسهم تمثل أحد الأدوات الأساسية للكثير من المستثمرين ، وأن إطلاق هذا السوق في بورصة ناسداك دبي سيمثل إضافة إيجابية للفرص الاستثمارية التي تنبض بها أسواق الأسهم في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، من خلال تنويع واستحداث الاستراتيجيات الجديدة لتنمية العائد الاستثماري وحماية ثروات واستثمارات العملاء على الساحة الإقليمية.”

قال أيمن حامد، المدير العام لشركة المتكاملة للأوراق المالية: “يسرنا أن ندعم إطلاق سوق العقود المستقبلية للأسهم من ’ناسداك دبي‘، إذ يشكل ذلك خطوة مهمة لتطوير أسواق رأس المال في دولة الإمارات العربية المتحدة. وكجزء من باقةالخدمات المتنوعه التي تقدمها ’المتكاملة للأوراق المالية‘، اصبح بإمكان عملائنا الآن الاستفادة من الاستراتيجيات الاستثمارية التي توفرها القدرة على تداول العقود المستقبلية للأسهم في عدد من الشركات الإماراتية الرائدة”.

وأوضح فتحي بن قريره الرئيس التنفيذي لميناكورب،”نحن سعداء للغاية بإطلاق عقود الأسهم المستقبلية في سوق ناسداك دبي، حيث ننظر إلى هذه الخطوة على أنها إنجاز كبير يهدف إلى تعزيز مستوى أسواق الأسهم في دولة الإمارات. ومما لا شك فيه أن هذه الخطوة ستعتبر تطوراً هاماً بالنسبة لكافة المعنيين في السوق.”

وائل درويش، المدير العام لشركة مباشر للخدمات المالية بالإمارات قال: “العقود المستقبلية للأسهم التي تقدمها ناسداك دبي توفر فرصة ممتازة كبديل استثماري للمتداولين في سوق دبي وتعد نقطة تحول هامة في المنظومة الاستثمارية في الشرق الأوسط. نحن على قناعة أن قاعدة عملاء مباشر للتداول الواسعة سوف تستقبل هذا المنتج بحماس واهتمام، وسوف نبذل الجهد المطلوب بالتعاون مع ناسداك دبي لضمان أن يتم إطلاق هذا المنتج بنجاح.”