رأس الخيمة – مينا هيرالد: تحت رعاية صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم إمارة رأس الخيمة؛ تستعد هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة لاستضافة أول مناظرة للقادة الشباب العالميين في 26 سبتمبر 2016.
وتجمع الفعالية، التي تنظم بالتعاون مع ’ليدرز ميدل ايست‘، مجموعة من أهم رواد الأعمال والمفكرين الشباب حول العالم، وتهدف لإقامة حوار مفتوح يناقش أهم القضايا التي تؤثر على قادة المستقبل في منطقة الشرق الأوسط. ويتضمن جدول أعمال المناظرة مجموعة من المواضيع التي تركز على مفاهيم القيادة، وتمكين المرأة، وتطوير قدرات الشباب ورواد الأعمال، إلى جانب العولمة والاستدامة.
تتضمن قائمة المتحدثين الرئيسيين وأعضاء اللجنة أسماء مهمة منها:
معالي الشيخ خالد بن سعود القاسمي، رئيس جزيرة المرجان، ورئيس مجلس إدارة شركة ’سيراميك رأس الخيمة‘، ونائب رئيس مجلس إدارة مكتب الاستثمار والتطوير لحكومة رأس الخيمة.
الدكتورة مريم مطر، مؤسسة ورئيسة جمعية الإمارات للأمراض الجينية.
بدر جعفر، الرئيس التنفيذي لشركة ’الهلال للمشاريع‘
ميلودي حسيني، الرئيس التنفيذي لمؤسسة ’انسبايرانغيج‘
إيفانز وادونجو، الشريك المؤسس لشركة ’جرينوايز إنرجي‘
وقال هيثم مطر، الرئيس التنفيذي لهيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة إن صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي حاكم رأس الخيمة يضع تطوير وتعليم الشباب على قمة الأولويات في منظومة تطوير إمارة رأس الخيمة، ونفخر بأن ندعم رؤيته الحكيمة من خلال استضافة هذه الفعالية. وسيناقش هذا الحدث أهم المواضيع الملحة وعرضها للنقاش من قبل مجموعة من أهم قادة الشباب حول العالم.
وتعتبر رأس الخيمة واحدة من الوجهات الأسرع نمواً في قطاع السياحة الإماراتي. وأضاف: “كان عاماً حافلاً بالنسبة لنا مع إطلاقنا لاستراتيجيتنا السياحية الطموحة والهادفة إلى جعل رأس الخيمة الوجهة السياحية الأبرز في 2019 عبر استقطاب مليون زائر إلى الإمارة. وفي إطار تركيزنا على قطاع الفعاليات والمؤتمرات والمعارض وسياحة الأعمال؛ نسعى جاهدين لتنفيذ خططنا التوسعية من أجل تعزيز مكانة الإمارة كوجهة سياحية مرموقة وتوسيع المزايا التي تقدمها الإمارة لزوارها. تأتي المناظرة العالمية للقادة الشباب كمقدمة للعديد من الفعاليات المشابهة على جدول أعمال الهيئة والتي تستهدف قطاع الأعمال، والرامية إلى الارتقاء أكثر بمكانة رأس الخيمة لتكون في طليعة وجهات الأعمال والسياحة الفاخرة”.