دبي – مينا هيرالد: مع استمرار دول مجلس التعاون الخليجي بالعمل على التطور والتقدم المستمر، خاصة مع المعايير الاقتصادية الجديدة التي وضعها قادة المنطقة والحكومات و مؤسسات القطاع العام والتي تتبع استراتيجيات “الموظف أولا”، سعت شركة “كيو ان ايه انترناشونال” الى تسليط الضوء على هذه المساهمات سواء على المستوى الفردي او المؤسسي وبمختلف دول مجلس التعاون الخليجي، لذلك تقيم الشركة حفل تكريم وتوزيع جوائز (الموارد البشرية في القطاع الحكومي لدول مجلس التعاون الخليجي)، وذلك يوم 26 اكتوبر المقبل في فندق قصر الامارات بالعاصمة ابو ظبي.
وتقدم هذه الجوائز تكريما وتقديرا للمساهمات البارزة وإنجازات الحكومات و منظمات الأعمال والأفراد في دول مجلس التعاون الخليجي، والتي رفعت معايير اداء الموظفين في مؤسساتهم وبمختلف أنحاء المنطقة. هذا الحفل سيعقد بالتزامن مع القمة الحكومية للموارد البشرية السنوية الرابعة، والتي تعتبر أكبر تجمع لقادة مجال الموارد البشرية وصناع القرار فيه من القطاعات الحكومية والعامة والخاصة على حد سواء.
وسيتم توزيع جوائز (الموارد البشرية في القطاع الحكومي لدول مجلس التعاون الخليجي) للافراد والمؤسسات على اساس الفئات التالية:
جائزة العام للمنظمة الأفضل بمجال تمكين المرأة
جائزة العام للمنظمة الأفضل بمجال تمكين الشباب
جائزة التميز في إدارة المواهب البشرية
جائزة العام لفريق الموارد البشرية في القطاع الحكومي بدول الخليج
جائزة الابتكار في “ادماج او اشراك الموظف”
جائزة استراتيجية التعليم والتطوير الأكثر تميزا
جائزة استراتيجية إدارة التغيير المتميزة
جائزة استراتيجية التوظيف والحفاظ على الموظف المبتكرة
جائزة أفضل مبادرة “توطين” في دول مجلس التعاون الخليجي
جائزة العام للموارد البشرية الرقمية
جائزة أفضل مبادرة “توطين” في القطاع الخاص
جائزة العام لأفضل قيادي في مجال الموارد البشرية في القطاع الحكومي
جائزة افضل قيادي لاستراتيجية “الموظف أولا”

وخلال الحفل هذا العام، سيتم تسليط الضوء على الموضوع الرئيسي من فئات الجائزة وهو ” أفضل مبادرة توطين في دول مجلس التعاون الخليجي” والتي تنطبق على كل من القطاعين العام و الخاص.

الجائزة ستكرم المؤسسات التي قامت بمبادرات قدمت الدعم للمواطنين للوصول إلى مناصب قيادية رئيسية على الصعيدين المؤسسي والتقني، وتمكينهم ليصبحوا قادة مؤهلين وملتزمين.
اما بالنسبة لمجموعة الجوائز الفردية والتي تتضمن “أفضل قيادي في مجال الموارد البشرية في القطاع الحكومي” و ” افضل قيادي لاستراتيجية “الموظف أولا”، فكلاهما يكرم القادة الذين كان لهم الريادة في وضع استراتيجيات الموارد البشرية وتمثيل الدور الاستراتيجي على نحو متزايد للموارد البشرية في مجال الأعمال التجارية.
وقد علق السيد اكاش جاين، مدير شركة “كيو ان ايه انترناشونال” المنظمة لقمة الموارد البشرية وحفل توزيع الجوائز ” إن جوائز الموارد البشرية في القطاع الحكومي ستحقق العديد من الفوائد للحكومات والشركات، بما في ذلك توفير فرصة لتطوير ممارسات الموارد البشرية بالتماشي مع الرؤية الاقتصادية للمنطقة. ونحن نشجع الشركات على أن تكون جزءا من هذا الحفل ونسعى لتمكين الفائزين من تبادل أفضل الممارسات الخاصة بهم. فرحلتنا نحو التميز ستستمر من خلال مبادراتنا التي تهدف جاهدة لوضع دول مجلس التعاون الخليجي في الطليعة من حيث النمو والتطور في قطاع ادارة رأس المال البشري والتنمية الاقتصادية على الصعيد الدولي”.