دبي – مينا هيرالد: فاز سعادة عبد الله مطر المناعي، المدير التنفيذي لشركة الإمارات للمزادات، بجائزة أفضل مدير تنفيذي في مجال المسؤولية الاجتماعية لعام 2016 التي تقدمها مجلة “سي إيه أو” CEO الشرق الأوسط الصادرة عن مجموعة “آي تي بي” ITP للنشر في دبي، والتي تكرم سنوياً أفضل الرؤساء والمدراء التنفيذيين بالمنطقة في مختلف القطاعات.

وجاء فوز المناعي بهذه الجائزة المرموقة، تقديراً لجهوده الاستثنائية في مجال المسؤولية الاجتماعية، والتزامه بإطلاق مبادرات متميزة لخدمة المجتمع في دولة الإمارات العربية المتحدة، ودعمه للعديد من البرامج المعنية بمكافحة الفقر، وتمكين المجتمعات المحتاجة، والتعليم، والصحة، وذلك بالتعاون مع كبرى المؤسّسات الإنسانية والجمعيات الخيرية في الدولة.

وتسلّم عبد الله المناعي الجائزة من علي عكاوي، المدير العام لمجموعة “آي تي بي”، خلال حفل خاص أقيم في منتجع فورسيزونز جميرا بيتش دبي، يوم أمس الأول (الاثنين) ، بحضور عدد كبير من الشخصيات الرسمية، وقادة قطاعات الأعمال، وممثلي وسائل الإعلام، من داخل دولة الإمارات وخارجها.

وأعرب عبد الله المناعي عن سعادته بهذه الجائزة المرموقة التي تثبت نجاح النهج الإماراتي في دعم المبادرات المجتمعية، والذي حرصت شركة الإمارات للمزادات على الالتزام به منذ إنشائها، مشيراً إلى أن هذا الإنجاز يعكس تفاني فريق العمل في الشركة على رد الجميل للمجتمع، وتحسين حياة الناس ورسم السعادة على وجوههم.

وأضاف: “نعمل وبصورة دائمة على تفعيل دور الشركات والمؤسسات في الارتقاء بالمنظومة الاجتماعية، ضمن رؤية “الإمارات للمزادات”، ورسالتها، وخطتها الاستراتيجية، امتثالاً لرؤية القيادة الرشيدة في دولة الإمارات، التي توجه الشركات لتحمل مسؤوليتها المجتمعية من أجل تعزيز وترسيخ الأمن والاستقرار والرخاء”.

وساهمت “الإمارات للمزادات” منذ تأسيسها في عام 2004 في دعم العديد من المبادرات الخيرية والاجتماعية والإنسانية، ومن بينها جمع 150,000 درهم إماراتي خلال مزاد علني أقيم في ختام البرنامج التلفزيوني الوثائقي الإماراتي “بيوند بوردرز” وذلك لإغاثة منكوبي الإعصار الذي ضرب الفلبين. كما جمعت مبلغ 89.9 مليون درهم لصالح “مؤسسة الجليلة” المتخصصة في مجال العمل الخيري والتي تتخذ من دولة الإمارات مقراً لها.

ومن أجل النهوض بالتعليم للفئات الأقل حظاً على مستوى العالم، نظمت “الإمارات للمزادات” في شهر يونيو الماضي، مزاد “أمة تقرأ”، برعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، والذي حقق ما مجموعه 41 مليون درهم إماراتي، ونجح في توفير أربعة ملايين كتاب للطلاب اللاجئين والمحتاجين حول العالم، وساهم في تزويد أكثر من 2000 مدرسة حول العالم بكتب للقراءة والمعرفة.

وتواصل الشركة التعاون بشكل منتظم مع العديد من المؤسسات الإنسانية، والمراكز الوقفية، والجامعات في دولة الإمارات مثل دبي العطاء، والهلال الأحمر الإماراتي، ومركز محمد بن راشد العالمي لاستشارات الوقف والهبة، وجامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية، ومؤسسة حميد

بن راشد الخيرية بعجمان، في خطوة منها لإحداث تغيير إيجابي في المجتمعات المحتاجة حول العالم.

وتهدف جوائز الرؤساء التنفيذيون التي تنظمها مجموعة “آي تي بي” في دبي، إلى تكريم التميز والابتكار والإنجازات البارزة التي يحققها قادة القطاعات الاقتصادية في منطقة الشرق الأوسط، وكرمت المجموعة على مدار السنوات الماضية عشرات الرؤساء والمدراء التنفيذيين الذين ساهموا في إحداث نقلة نوعية في مختلف المجتمعات بالمنطقة.