دبي – مينا هيرالد: يسهم تنامي أعداد سكان الشرق الأوسط في النمو المتوقع لسوق البصريات في المنطقة والبالغة قيمته 2.67 مليار دولار أمريكي، بالتزامن مع ارتفاع الطلب على العدسات اللاصقة والنظارات الطبية في أوساط المستهلكين.

وأشار تقرير من اعداد شركة “جيه إف كيه”، المتخصصة بالأبحاث السوقية العالمية، والذي قام بتحليل البيانات المتاحة لغاية نهاية عام 2015، إلى أن أسواق منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا توفر فرصاً كبرى لأخصائيي النظارات الطبية وتجار التجزئة لمنتجات رعاية العيون والمهنيين المتخصصين في البصريات بسبب النمو المتوقع في أعداد سكان المنطقة بنسبة 26% بحلول عام 2030 مقارنة مع عام 2015، وِفقاً لتقرير الأمم المتحدة لتوقعات نمو عدد سكان العالم.

وسيساهم النمو المتوقع في أعداد السكان، المدعوم بالتقدم الكبير في قطاع الرعاية الصحية في تسجيل زيادة كبيرة في التعداد السكاني للدول تقدر بحوالي 21% في المملكة العربية السعودية و24% في الإمارات العربية المتحدة بحلول عام 2050، وهو ما جعل التقرير يتوقع مستقبلا مزدهرا لقطاع البصريات بالرغم من الصعوبات والتحديات الاقتصادية العالمية.

وقد تم نشر التقرير بالتزامن مع استعداد المئات من خبراء العيون للمشاركة في الدورة السابعة عشرة لمعرض فيجن إكس، الذي يعد بابا للدخول لأسواق البصريات في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، والذي يقام بمركز دبي التجاري العالمي خلال الفترة من 25 ـ 27 أكتوبر 2016.

وسيعرض ’فيجن إكس‘، الذي يستقطب ما يزيد على 4.000 مشترٍ من أكثر من 70 دولة، منتجات وخدمات في البصريات لأكثر من 250 علامة تجارية، بالإضافة لإقامة مناطق خاصة مثل ’نظرة مستقبلية‘ و’مسرح التجزئة‘ والتي تتيح لأصحاب ومدراء الشركات فرصة تطوير أعمالهم.

ويقيم المعرض على هامشه، مؤتمر “فيجن إكس أوبتيكير” الذي يقام بالتعاون مع الجمعية الدولية للتوعية بالعدسات اللاصقة، والأكاديمية الأوروبية لأخصائيي قياس قوة الإبصار والبصريات، والذي يتيح لأخصائيي رعاية العيون فرصة اكتساب نقاط ثمينة في مجال التطور المهني المستمر (سي بيه دي) في مجالات عملهم.

وفي سياق تعليقها على الموضوع، قالت تريكسي لوه ميرماند، النائب الأول للرئيس في مركز دبي التجاري العالمي: “تعتبر نتائج تقرير شركة “جي إف كيه” واعدة للغاية للأعداد المتنامية من أخصائيي البصريات العاملين في أسواق منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا”.

وأضافت قائلة: “في الوقت الذي لا تزال فيه إطارات النظارات التي يقبل على شرائها المستهلكون تتمثل في منتجات علامة “راي بان” التجارية التي تعتبر أكثر إطارات نظارات الموضة مبيعاً، أخذت الإطارات مستديرة الشكل تتصدر قائمة الموديلات الجديدة الأكثر مبيعاً. جدير بالذكر أيضاً أنه رغم أن 80% من النشاط الرئيسي لشركات ومحلات البصريات يتركز في عدسات وإطارات النظارات، إلا أن هناك طلب متزايد على العدسات اللاصقة وبصفة خاصة في قطاع التجميل بدليل حيازة 95% من تجار البصريات في دولة الإمارات العربية المتحدة لعدسات لاصقة ملونة وتجميلية مقارنة مع 52% فقط من تجار البصريات الأوروبيين”.

وشدَّد التقرير على الفرصة التي سوف يتيحها المعرض لكي تصبح أسواق الشرق الأوسط أكثر ابتكاراً وتنتهز فرص التجارة الإلكترونية والحضور الرقمي لتعزيز مبيعاتها السنوية. ورغم أن نسبة التواجد على الإنترنت لأسواق الشرق الأوسط بلغت 52% إلا أن 25% فقط من متاجر البصريات في دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية تقوم حالياً بتشغيل مواقع إلكترونية قادرة على البيع تمثل 92 متجراً للبصريات فقط.

وفي عام 2015 درّت مبيعات 50% من العارضين في معرض فيجين إكس 200.000 دولار أمريكي أبرزها صفقة بيع زوج من إطارات النظارات من التيتانيوم والألماس من بينتلي لمشتر خاص في دبي بمبلغ 650,000 درهم.

ويتوقع منظمو دورة معرض فيجين إكس هذا العام مشاركة قوية من العارضين الجدد، في الوقت الذي أكدت فيه تركيا قرارها بمضاعفة عدد العارضين في الجناح التركي لأول مرة في المعرض.

وسيشهد المعرض أيضا عودة عارضين من كل من ألمانيا وإيطاليا وكوريا الجنوبية لعرض أحدث منتجاتهم، كما ستعرض العديد من الماركات التجارية الكبرى والأسماء اللامعة التي تهيمن على قطاع البصريات أحدث تصاميمها.

وينتظر زوار المعرض من أنحاء الدولة والمنطقة تجربة مثيرة من نوعها بالاطلاع على أحدث التصاميم والتقنيات والمبتكرات في صناعة البصريات من حول العالم. وتعود للمشاركة في الدورة الجديدة للمعرض تشكيلة من العلامات التجارية العالمية المرموقة أمثال بوش آند لومب، وآلكون، وجي كيه بي هاي تِك، وأنيستيسيا يو إس إيه، إضافة إلى عدد من العلامات التجارية الرائدة لبصريات الموضة أمثال فيوتشر أوبتيك، وأتا أوبتيك، وديزمتري سامال. وسوف يخاطب حضور مؤتمر فيجين إكس أوبتيكير القادمون من سائر أنحاء العالم متحدثون من مؤسسة الجمعية الدولية للتوعية بالعدسات اللاصقة، والأكاديمية الأوروبية لأخصائيي قياس قوة الإبصار، حيث يسلِّطون الأضواء على قضايا مختلفة مثل قصر النظر وطب عيون الأطفال وضعف النظر وقياس قوة الإبصار ووصف النظارات أو العدسات المناسبة لمعالجة هذا القصور.

وتكريماً للامتياز في قطاع البصريات والعناية بالعيون، تعود جوائز فيجين بلس الخاصة بمعرض فيجين إكس إلى المعرض للعام الثالث على التوالي لتوفر منصة تحتفي العلامات التجارية الرائدة من خلالها بالمتفوقين في هذه الصناعة. وسيقام حفل التكريم في 25 أكتوبر في مركز دبي التجاري العالمي.