دبي – مينا هيرالد: أطلقت اليوم ترانسيند (Transcend)، الشركة الرائدة في تطوير منتجات التخزين والوسائط المتعددة، مجموعة من الأدوات المخصصة لمساعدة المستخدم على الانتقال إلى استخدام وسائط التخزين من نوع SSD بسرعة وسهولة.

وتتمتع الأقراص من نوع SSD بالعديد من المزايا مقارنة بالأقراص الصلبة التقليدية، فهي أسرع منها في عمليات القراءة والكتابة مما يؤدي إلى تشغيل التطبيقات وإقلاع النظام بسرعة أكبر، كما أنها لا تولّد حرارة إضافية أثناء عملها ولا تستهلك الكثير من بطارية الكمبيوتر، إضافة إلى قدرتها الأكبر على مقاومة الصدمات وبالتالي حماية البيانات المخزنة عليها. لكن العقبة التي تواجه الكثير من المستخدمين في الانتقال إلى استخدام هذا النوع من وسائط التخزين في الكمبيوتر هي غياب الأدوات المساعدة التي تتيح عملية الانتقال بسرعة وسهولة، ولذلك أطلقت شركة ترانسيند أدوات الترقية (SSD+ Upgrade kit) التي تضم كافة البرامج والأدوات الصلبة اللازمة لتسهيل عملية الترقية أمام كافة المستخدمين.

وتعتمد أقراص SSD التي توفرها شركة ترانسيند على الجيل التالي من تقنيات التوصيل (SATA III) بسرعة 6 جيجابت في الثانية، مما يتيح تبادل البيانات مع هذه الأقراص بسرعة تصل إلى 560 ميجابايت في الثانية، أي أسرع 5 مرات من الأقراص الصلبة التقليدية، وهو ما ينعكس على السرعة الكبيرة في تشغيل التطبيقات وفي إقلاع الكمبيوتر. وتوفر ترانسيند مجموعة واسعة من أقراص SSD لتلبية المتطلبات المختلفة للمستخدمين، بدءاً بأقراص المستوى الابتدائي SSD220 ووصولا إلى الأقراص من المستوى المتقدّم SSD370 والتي تأتي بسعات تصل إلى 960 جيجابايت لتلبي متطلبات المستخدمين الباحثين عن سعة تخزين كبيرة أيضا إلى جانب الأداء السريع.
وتتيح شركة ترانسيند الاستفادة من الأقراص القديمة التي يتم استبدالها، وذلك بتوفير حاوية من طراز StoreJet 25CK3 تتيح تحويل القرص القديم الداخلي إلى قرص تخزين خارجي محمول مزود بمنفذ USB 3.0، وتمتاز هذه الحاوية بوجود إطار مطاطي خارجي وآخر داخلي لامتصاص الصدمات وتوفير أعلى درجات الحماية للبيانات، كما توفر ترانسيند مع عدّة الترقية برنامج Transcend Elite لمزامنة البيانات الهامّة على القرص بنقرة واحدة على الزر المخصص للنسخ الاحتياطي للبيانات والموجود على الحاوية الخارجية.

ولإكمال عملية الترقية بسهولة توفر ترانسيند برنامج لنقل البيانات من الأقراص القديمة إلى أقراص SSD الجديدة، ولا يتطلّب ذلك سوى خطوات بسيطة عبر هذا البرنامج التي يتيح أيضا مراقبة حالة القرص الجديد وسلامته عبر تقنيات سمارت (S.M.A.R.T)، وتقنية تريم (TRIM) لتوفير أفضل سرعة في نقل البيانات وتحديث البرمجيات الخاصة بتشغيل القرص بصورة دائمة.