دبي – مينا هيرالد: انضمت جمهورية سلوفينيا لقائمة الدول التي ستشارك في “إكسبو 2020 دبي”، والتي من المتوقع أن يفوق عددها الـ 180 دولة، حيث سيوفير الحدث جناح خاص لكل دولة مشاركة، وهي سابقة تعد الأولى من نوعها في تاريخ إكسبو، الأمر الذي سيعزز قدرة الدول على عرض ما لديها من ابتكارت بهدف توحيد الجهود وصياغة خطة موحدة ترسم ملامح المستقبل.

وستشارك جمهورية سلوفينيا في “إكسبو 2020 دبي” بموجب اتفاقية وقعها معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد ومعالي زدرافكو بوتشيفالشك وزير اقتصاد جمهورية سلوفينيا صباح اليوم في غرفة تجارة وصناعة دبي. وبحث الطرفان عقب توقيع اتفاقية المشاركة جملة من التحديات التي تواجه اقتصاد المنطقة والعالم وسبل تجاوزها، وتطرقا إلى دور الأحداث العالمية ومن أبرزها “إكسبو 2020 دبي” في دعم واستمرار النمو الاقتصادي العالمي من خلال وضع أليات تحفذ النمو المستدام، حيث سيســتقطب الحدث المرتقب 25 مليون زائر من مختلف أنحاء العالم خلال الفترة الممتدة بين 20 أكتوبر 2020 حتى 10 أبريل 2021 على مدى 6 أشهر، كما بحث الوزيران سبل التعاون وتعزيز العلاقات وتبادل الخبرات في جميع القطاعات بما يتماشى مع موضوعات الحدث الفرعية وهي الفرص والتنقل والاستدامة.

ورحب معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد بمشاركة جمهورية سلوفينيا في “إكسبو 2020 دبي” للمساهمة في هذا الحدث التاريخي الذي يعقد لأول مرة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا، والذي سيقام على مساحة إجمالية تبلغ 4.38 كيلو متر مربع، في منطقة “دبي الجنوب” المجاورة لمطار آل مكتوم الدولي. وقال المنصوري:” يرتبط البلدين بعلاقات أخوية واقتصادية تشهد تطوراً مستمراً في مختلف المجالات، ويعكس إعلان جمهورية سلوفينيا مشاركتها المبكرة ثقتها الكبيرة بقدرة دولة الامارات العربية المتحدة بتنظيم “إكسبو” مميزا يترك أرث مستدام للمنطقة والعالم، وأن الحدث سيكون ملتقى لجميع الأمم يهدف إلى التواصل ووضع أفضل الخطط للمستقبل”.

ومن جانبها، عبرت معالي ريم إبراهيم الهاشمي، وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي، مدير عام مكتب إكسبو 2020 دبي، عن سعادتها بمشاركة جمهورية سلوفينيا في الحدث المرتقب. وقالت الهاشمي: ” تعكس الاتفاقية قدرة “إكسبو 2020 دبي” على جمع شعوب العالم معاً لتشكيل علاقات جديدة من شأنها أن تساعد على بناء مستقبلنا المشترك. ونتطلع إلى العمل بشكل وثيق مع جمهورية سلوفينيا في رحلة التحضير لاكسبو 2020 دبي، بما يضمن الفائدة لكلا البلدين في إطار بناء الإرث الاقتصادي المنشود والقائم على التعاون.”
وأكد معالي زدرافكو بوتشيفالشك وزير اقتصاد جمهورية سلوفينيا حرص بلاده على تعميق وتعزيز تعاونها مع دولة الإمارات العربية المتحدة لما فيه خير وصالح البلدين وشعبيهما الصديقين، وقال:” تنوي سلوفينيا من خلال مشاركتها في “إكسبو 2020 دبي” مشاركة العالم في إيجاد حلول تخدم الإنسانية وتسعى لبناء مستقبل أفضل للأجيال المقبلة، وتظافر الجهود لتلبية تطلعات الحدث المتجسدة في موضوعه الرئيسي “تواصل العقول وصنع المستقبل”، وذلك من خلال عرض أحدث الابتكارات والأفكار الإبداعية والحول التقنية، وعرض أفضل ما توصلت له سلوفينيا في هذا المجال.”

ويذكر أن دولة الإمارات العربية المتحدة ممثلة بالهيئة العامة للطيران المدني وقعت مؤخراً إتفاقية خدمات جوية مع حكومة جمهورية سلوفينيا، وتحدد الاتفاقية التي شملت 24 مادة وملحقين الإطار القانوني العام للتعاون بين البلدين في مجال الخدمات الجوية بما فيها ممارسة الحرية الخامسة. وفي أكتوبر 2013 تم توقيع اتفاقية ثنائية لتجنب الازدواج الضريبي على الدخل مع جمهورية سلوفينيا، وفي يناير 2014 تم توقيع اتفاقية توأمة بين مدينة الفجيرة والعاصمة السلوفينية ليوبليانا تهدف إلى تعزيز ودعم علاقات الصداقة والترابط بين المدينتين في مختلف المجالات الاقتصادية والثقافية والتعليمية والسياحية والفنون والرياضة.