دبي – مينا هيرالد: أعلن “إكسبو 2020 دبي”، الحدث العالمي الأول من نوعه الذي سيُقام في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، أنه تمّ تخصيص 20% من إجمالي إنفاقه المباشر وغير المباشر للشركات الصغيرة والمتوسطة، المحلية والعالمية، من خلال عقود تتجاوز قيمتها 1.36 مليار دولار.
ويمثل هذا الإعلان أحدث مبادرات تفعيل دور الشركات الصغيرة والمتوسطة التي نجمت عن فعاليات “إكسبو 2020 دبي” للتواصل مع مجتمع الأعمال، وذلك انطلاقاً من إيمانه الراسخ بأهمية دور هذه الشريحة من الشركات المحلية والعالمية في المساهمة في تقديم حدث استثنائي.

وفي منطقة دول مجلس التعاون الخليجي، تُعتبر الشركات الصغيرة والمتوسطة، إحدى قاطرات مسيرة التحديث والتنويع الاقتصادي، لذلك قامت حكومات دول المنطقة بإطلاق برامج لدعم هذه الشريحة من الشركات. ففي دولة الإمارات العربية المتحدة، تمثل المشاريع الصغيرة والمتوسطة نحو 94% من إجمالي عدد الشركات العاملة، حيث أن 400,000 شركة منها تساهم بـ 60% من إجمالي الناتج المحلي، ومن المتوقع أن تصل هذه النسبة إلى 70% مع حلول العام 2021.

إن قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة يحتل أولوية استراتيجية لدى الحكومة الإماراتية، وذلك ضمن مساعيها الرامية إلى التحول نحو اقتصاد قائم على المعرفة والجهود الكبيرة التي تبذلها الجهات الحكومية للارتقاء بهذا القطاع الحيوي في ضوء التسهيلات والحوافز المتاحة.
وتعدّ استراتيجية تمكين الشركات الصغيرة والمتوسطة في الدولة جزءاً من مراحل الإعداد لإرث “إكسبو 2020 دبي” المنشود الذي ستستفيد منه دولة الإمارات والمنطقة بأكملها. فعلى سبيل المثال، وصل عدد الشركات المسجلة في البوابة الرقمية للعقود والمناقصات لدى “إكسبو 2020 دبي”، التي شهدت ترسيه 787 مناقصة، إلى 6200 شركة، من ضمنها أكثر من 2400 شركة صغيرة ومتوسطة، وما يقارب 800 عقد ممنوح حتى الآن، كما بلغ عدد المناقصات التي حصلت عليها الشركات الصغيرة والمتوسطة 320 مناقصة”.
وبما أن عدد الفرص المتاحة أمام الشركات الصغيرة والمتوسطة سيزداد كنتيجة مباشرة لهذه المبادرة، يدعو “إكسبو 2020 دبي” هذه الشركات في الدولة وخارجها إلى الاستفادة من تلك الفرص وذلك بالتسجيل عبر البوابة الإلكترونية الخاصة بالعقود والمشتريات والمناقصات https://esource.expo2020dubai.ae