دبي – مينا هيرالد: أصبحت مارمالاد فيش الاستشارية المتخصصة في تغيير أسلوب وثقافة إدارة الأعمال المؤسسة الأولى في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي الحائزة على شهادة بي كورب تراعي قضايا الاستدامة الاجتماعية والبيئية.

وتقوم بي لاب، باعتبارها منظمة عالمية غير ربحية، بمنح الشهادة إلى الشركات التي تلتزم بتطبيق أعلى معايير الاستدامة الاجتماعية والأداء البيئي والمسؤولية والشفافية العامة.

ولقد تأسست مؤسسة مارمالاد فيش في عام 2015 بهدف مساعدة الشركات في تعزيز قيمها بما يتماشى مع تحويل أساليب وثقافة إدارة أعمالها وتوفير البرامج التدريبية لتعزيز المهارات القيادية لموظفيها للوصول إلى مستويات الكفاءة والفعالية المطلوبة لدى فريق العمل وكذلك البرامج التدريبية الخارجية التي تسلط الضوء على تعزيز القيم والمبادئ وأسلوب وثقافة إدارة الأعمال وتوفير الخدمات التدريبية لكبار الموظفين التنفيذيين.

وقال سامي الأشرفي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة مارمالاد فيش: “باعتبارنا مؤسسة متخصصة في مساعدة الشركات والمؤسسات في تعزيز قيمها ومبادئها بما يتماشى مع المعايير العالمية ودعمها في تغيير أساليب وثقافة أدائها لأعمالها، فإننا نريد من ذلك أن نكون من المؤسسات الرائدة في هذا المجال من خلال التركيز على الأمور والمسائل المهمة التي تساعد تلك الشركات والمؤسسات في الوصول إلى غاياتها وتحقيق أهدافها للحصول على شهادة بي كورب.”

“فإذا كان لدى تلك الشركات والمؤسسات السياسات والمعايير الصحيحة فمن الممكن لها تحقيق جميع غاياتها وأهدافها، ونحن ملتزمون بإحداث التغيير الذي نصبو إليه في هذا العالم من خلال الاستفادة من قوة الشركات والمؤسسات الخاصة لصالح النفع العام.”

ويتطلب الحصول على شهادة بي كورب استكمال بعض الخطوات المكثفة من ضمنها إجراء التقييمات والمقابلات والتحقق من صحة البيانات للوفاء بمعايير الأداء الشامل.

وتشمل مرحلة التقييم مجمل عمليات الشركات والمؤسسات حيث يتم فيها قياس تأثيرها الإيجابي في مجالات الحوكمة والعاملين والمجتمع والبيئة بالإضافة إلى المنتجات والخدمات التي توفرها هذه الشركات والمؤسسات.

وأضاف سامي الأشرفي بالقول: “إن الشركات والمؤسسات الحاصلة على شهادة بي كورب تمهد الطريق لإحداث نقلة عالمية في إعادة تعريف النجاح عن طريق جعل تلك المؤسسات قوةً فاعلةً بشكل دائم”. وعلى العكس من الشركات والمؤسسات التقليدية، فإنه يتحتم على الشركات والمؤسسات الحاصلة على شهادة بي كورب دراسة مدى تأثير قراراتها على متعامليها أيضاً (العمال والجهات المزودة للخدمات والمجتمع والمستهلكين والبيئة)، وليس على مساهميها فقط.”

وهناك أكثر من 20,000 شركة ومؤسسة خضعت لتقييم التأثير “بي” المحدد من قبل شركة بي كورب. وتمكنت مؤسسة مارمالاد فيش من النجاح والحصول على الشهادة من أصل 1,800 شركة ومؤسسة من بين العديد من الأسماء التجارية الرائدة على مستوى العالم مثل Ella’s Kitchen وNatura وPatagonia وBen and Jerry’s.

هذا وقد أعرب بن اندرسون من منظمة بي لاب، المنظمة غير الربحية التي تقف خلف بي كورب، عن سروره بانضمام مؤسسة مارمالاد فيش إلى فئة الشركات والمؤسسات الحاصلة على شهادة بي كورب بالقول: “يسرنا الترحيب بمؤسسة مارمالاد فيش في مجتمع بي كورب.”

“هناك شركة واحدة فقط في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا حصلت على شهادة بي كورب ونود القول للشركات الأخرى بأننا نرحب بها للانضمام إلى مارمالاد فيش ليس من أجل أن تكون الأفضل في هذا العالم، بل لجلب الأفضل لهذا العالم.”