الكويت – مينا هيرالد: حلت شركة المزايا القابضة ضمن قائمة أفضل عشر شركات الأكثر التزاماً في تطبيق معايير الحوكمة من إجمالي 233 شركات معنية بتطبيق تلك التعليمات، بحسب تقرير هيئة أسواق المال الكويتية الخاص بالتزام الشركات بتقديم تقارير الحوكمة وتطبيقها للتعليمات الخاصة بها، خلال المهلة القانونية وفقاً للنماذج المعتمدة لديها.

وأفاد التقرير الذي شمل 233 شركة وأظهر التزام 203 شركات بتقديم تقارير الحوكمة خلال المهلة القانونية، حصول “المزايا القابضة” على المركز الرابع، ويأتي حصول “المزايا القابضة” على مراكز متقدمة في الالتزام بقواعد وتعليمات الحوكمة، نظراً لحرصها الكبير في تطبيق المبادئ التوجيهية لمختلف الجهات الحكومية والهيئات الرسمية، بالإضافة إلى اتباعها أنظمة متطورة في إدارة المخاطر داخلياً وخارجياً، واعتمادها على مبادئ ومعايير حوكمة الشركات التي تحقق من خلالها العوائد الإيجابية الكثيرة.

إن حصول شركة المزايا القابضة على المركز الرابع ضمن تقرير هيئة أسواق المال الكويتية، يؤكد التزامها في تطبيق قواعد وبنود الحوكمة وفقاً لأفضل الممارسات العالمية خلال الفترة القانونية المنصوص عليها، كما أن نظام الحوكمة في “المزايا” يعد من أفضل الأنظمة، لما يحتويه من خطط تضمن تحقيق أهدافها التي وضعتها منذ تأسيسها لمساعدتها على تطوير أعمالها بما يتماشى مع الأطر العملية والمعايير الدولية المتكاملة.

كما دأبت “المزايا القابضة” منذ مستهل تأسيسها على استلهام أفضل النماذج والممارسات والمعايير المعمول بها عالمياً، لتكون مثالاً يحتذى به على مختلف الأصعدة، من خلال سنها للقواعد والقوانين التي تضمن الانضباط المؤسسي ويحقق نجاحها وشفافيتها.

تحرص “المزايا القابضة” على البحث المستمر عمّا يفيد مصالح مساهميها ويطور من أعمالها، على الرغم من كلفة الالتزام بتطبيق قواعد الحوكمة التي تعطي معلومات أكثر شفافية لعموم المساهمين، فضلاً عن الإيجابيات المتعددة التي تعود على الشركات التي تلتزم بقوانين الحوكمة، ومنها ضمان الأداء المتميز، وتنظيم العمل وتوفير مناخ ملائم لإدارة الاستثمارات بأفضل الطرق، وتنظيم العوائد المالية التي تعد من الأمور المهمة لتخطي العقبات التي تعترض الشركات، بالإضافة إلى أنها تساعد في الوصول إلى الإدارة الرشيدة المثلى في شتى المجالات.

يهدف تقرير هيئة أسواق المال الكويتية إلى تلبية الحاجة الملحة والمتزايدة لمتطلبات نجاح سوق المال في الدولة، وبما يعزز من التطبيق الأمثل لكافة القوانين والمعايير والممارسات المميزة، إلى جانب ترسيخ دور الهيئة الريادي في قيادة الجهود الداعية إلى تطبيق أفضل المعايير في مجال الحوكمة في الكويت.

جدير بالذكر أن هيئة أسواق المال الكويتية أعلنت عن التزام 203 شركات بتقديم تقارير الحوكمة خلال المهلة القانونية من اجمالي 233 شركة معنية بتطبيق الحوكمة، أي بمعدل التزام تخطى 87٪، وأهابت الهيئة بجميع الشركات المعنية بالالتزام التام وتطبيق تعليماتها بشأن حوكمة الشركات ليس استجابة للقانون رقم 7 لسنة 2010 ولائحته التنفيذية وحسب، بل لما يحمله هذا الالتزام من فوائد للشركة ومساهميها على حد سواء.