دبي – مينا هيرالد: على هامش مشاركتها في نسخة هذا العام من معرض دبي للطاقة الشمسية الذي ينطلق من مركز دبي للمؤتمرات والمعارض من 4 وحتى 6 أكتوبر 2016، تستعرض شبكة “هواوي” للطاقة، الرائدة عالمياً في مجال الطاقة الكهروضوئية إمكانياتها المتميزة في مجال الطاقة الشمسية، مسلطة الضوء على الدور الرائد الذي تلعبه الشركة عالمياً في مجال توفير حلول الطاقة الكهروضوئية الذكية. وتؤكد الشركة على التزامها بدعم استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 ووضع كامل خبراتها في سبيل تطوير وتنفيذ حلول الطاقة الكهروضوئية الذكية والمتطورة لمنطقة الشرق الأوسط وافريقيا انطلاقا من دبي.

وتطرح “هواوي” طيفاً من المنتجات والحلول الذكية والمتطورة في مجال الطاقة الكهروضوئية لسوق الشرق الأوسط وإفريقيا من خلال معرض دبي للطاقة الشمسية، الذي تنظمه هيئة كهرباء ومياه دبي، ويستعرض أحدث تقنيات وأضخم مشاريع الطاقة الشمسية في المنطقة، ويوفر بذلك فرصة متميزة لإبرام الشراكات بين القطاعين الحكومي والخاص بغية توفير حلولٍ مبتكرة في هذا الإطار.

ونجحت “هواوي” باحتلال المرتبة الأولى عالمياً في العام 2015 بعدد شحنات محولات “فيوجن سولار” الكهروضوئية الذكية سعة 10.5 جيجاوات إلى مختلف أرجاء العالم. ويعزى نجاح الشركة لما خصصته من استثمارات هائلة لدعم قسم الأبحاث والتطوير في هذا المجال، حيث سجلت “هواوي” 100 براءة اختراع في مجال الطاقة الكهروضوئية، 90 براءة اختراع منها للابتكار.

وتبرم “هواوي” خلال مشاركتها في المعرض، اتفاقية مع فينس جروب، وهي الشركة المسؤولة عن تطوير حلول الطاقة الشمسية المتكاملة وإدارة الاستثمارات في المنطقة، بهدف تطوير سوق الطاقة الكهروضوئية في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا بالاعتماد على حلول “فيوجن سولار” الكهروضوئية الذكية من “هواوي”، حيث يعتبر كلا الطرفان أن لسوق الشرق الأوسط وإفريقيا مكانة هامة لما توفره من مزايا واسعة لتطبيقات الطاقة الكهروضوئية. و”هواوي” بأن قطاع توليد الطاقة الكهروضوئية يتحول يوماً بعد يوم إلى قطاع أكثر ذكاءً ويتجلى ذلك بوضوح من خلال قطاع الطاقة الكهروضوئية في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا والعالم بأسره.

وكانت حلول “هواوي” الذكية للطاقة الكهروضوئية قد اُعتمدت في مجالات واسعة ودولٍ مختلفة من العالم. وتُعنى “هواوي” اليوم بتطوير وابتكار كافة مراحل إنتاج الطاقة الكهروضوئية، بدءاً من مرحلة التشييد وحتى عمليات الشغيل. وبفضل ما تقدمه من تصاميم متكاملة تجمع بين تقنيات المعلومات الرقمية وبين تقنيات الطاقة الكهروضوئية، تقدم “هواوي” كامل دعمها لمطوري الطاقة الشمسية بما يمكنهم من تحسين الاستثمارات الأولية وتخفيض تكاليف التشغيل والصيانة ورفع كمية الطاقة المنتجة وزيادة عائدات الاستثمار.

وفي معرض تعليقه على أهمية الطاقة الكهروضوئية، صرّح باول بان، مدير عام أعمال الطاقة الكهروضوئية الذكية في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا لدى شركة “هواوي”، قائلاً: “أضحت الطاقة المستدامة عاملاً محورياً في استراتيجيات التنمية الوطنية، إذ يتجه العالم بأكمله اليوم نحو قطاع الطاقة المتجددة بغية توفير حلول اقتصادية فعالة صديقة للبيئة تلبي الطلب المتزايد على الطاقة في عالم اليوم. وانسجاماً مع استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، تؤكد ‘هواوي’ من خلال مشاركتها بالمعرض وضع كامل خبراتها وإمكانياتها في سبيل تطوير وتنفيذ حلول الطاقة الكهروضوئية الذكية والمتطورة بالمنطقة من دبي، انطلاقاً من رغبتها بدعم رؤية دبي للطاقة النظيفة المستدامة. ونؤكد مجدداً التزامنا بدعم استراتيجيات التنوع الاقتصادي والتنمية في الإمارات”.

بدوره، تحدّث السيد مارتن هوبتس، الرئيس التنفيذي لمجموعة فينس جروب، قائلاً: “بعد أن تعاونا مع شركة ’هواوي‘ لتنفيذ مشروع مصنع دومينيكا، نعبر عن إعجابنا الكبير بما تعتمده ’هواوي‘ من منتجات وحلول ابتكارية ذكية، بالإضافة لمبادئ تصريف الأعمال التي تولي من خلالها العملاء أهمية كبرى، وتوفر لهم المزيد من المزايا ذات القيمة المضافة. ونحن نرى في ‘هواوي’ الشريك المثالي الموثوق في مجال الطاقة المستدامة، وسنسعى معاً عن قريب لوضع كافة خدماتنا وخبراتنا لدعم مشروع ميناء دبي”.

وتطرح “هواوي” اليوم في سوق الشرق الأوسط وإفريقيا حلولاً ذكية متطورة في مجال الطاقة الكهروضوئية تجمع بين ما تملكه الشركة من خبرة عريقة تمتد على مدار أكثر من 20 عاماً في مجال تقنيات الإنترنت والاتصالات من جهة، وبين تقنيات الطاقة الكهروضوئية من جهة أخرى. وبفضل ما تقدمه الشركة من أفكار مبتكرة مثل حلول التشغيل والصيانة الرقمية المتكاملة والمؤتمة، تسعى “هواوي” إلى بناء مصانع ذكية للطاقة الشمسية بهدف زيادة كمية إنتاج الطاقة وتوفير حلول أكثر سهولة في التشغيل والصيانة، فضلاً عن الارتقاء بمستويات السلامة والموثوقية بما يساعد العملاء على زيادة العائدات المخصصة للاستثمار في مصانع الطاقة.

وبعد مرور أكثر من 15 عاماً على انطلاق أعمالها في المنطقة، تؤكد “هواوي” من جديد التزامها طويل الأمد بدعم الابتكار في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا من خلال كادر عمل يتمتع بخبرات عالمية غنية مدعومة بالتجارب والخبرات التي تمتلكها “هواوي” من خلال عملها في أكثر من 170 دولة حول العالم.

لمزيدٍ من المعلومات عن الدور الذي تقوم به “هواوي” لإحداث نقلة نوعية في مجال الطاقة الكهروضوئية على المستوى العالمي، يمكنكم زيارة جناح “هواوي” رقم (SP10) في معرض دبي للطاقة الشمسية للتعرف ومشاهدة العرض التوضيحي عن حلول (فيوجن سولار) للطاقة الكهروضوئية الذكية.