دبي – مينا هيرالد: أعلنت دو إطلاقها الجيل الأحدث من خدماتها المبتكرة الخاصة بأمن المعلومات بهدف توفير أقصى درجات الحماية لأنظمة معلومات عمل الشركات عبر دولة الإمارات. وتشمل الخدمات الجديدة مجموعة متميزة من التقنيات الأحدث على مستوى العالم بما في ذلك أنظمة مراقبة وتحكم بأنظمة المعلومات وتحليل البيانات، فضلاً عن خدمات متطورة لإدارة برامج الحماية وأنظمة الشبكات.

ويستخدم مركز عمليات دو لأمن المعلومات (SOC)مجموعة من المنصات المبتكرة والمتطورة الخاصة بأمن المعلومات في دولة الإمارات والتي تم تأسيسها بهدف تحقيق مزيد من التكيف والتقدم وتطوير الخدمات والإمكانيات لمواجهة التهديدات التي تهدد أنظمة أمن المعلومات في شركات ومؤسسات الدولة. ويقود مركز عمليات دو لأمن المعلومات (SOC) فريق عمل متميز من الخبراء في مجال أمن المعلومات ويوفر أنظمة مراقبة وحماية دائمة على مدار 24 ساعة مجهزة بتقنيات لكشف الاختراقات والاستجابة المباشرة لها.

وتعليقاً على اطلاق هذه الخدمات المبتكرة، قال هاني فهمي علي، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع المؤسسات في دو : ” شهدت الهجمات والجرائم الإلكترونية نمواً ملحوظاً على المستويين المحلي والعالمي خلال الفترة الماضية، الأمر الذي نتج عن تفاقم خطر هذه التهديدات مع مرور الوقت. وقد اخترنا لنكون أول من ينشر الجيل الأحدث من هذه الخدمات المبتكرة التي من شأنها أن تعزز أنظمة الحماية الخاصة بمختلف المؤسسات والشركات العاملة في دولة الإمارات، وتحصنيها ضد أي هجمات إلكترونية من الممكن أن تتعرض لها، فضلاً عن خدمات استشارية متعددة وأجهزة تحكم ومراقبة لضمان أعلى مستويات الأمان. ما يتيح لعملائنا فرصة تطوير أعمالهم في بيئة عمل آمنة مجهزة بأحدث التقنيات والخدمات الجديدة، ما يسهل عليهم اعتماد إسترايجيات حديثة والإبداع وتنمية أعمالهم بكل ثقة”.

عملت دو على الجمع بين أحدث التقنيات الرائدة وأفضل الخبراء والمحللين أصحاب الباع الطويل و المهارات العالية في مجال أمن المعلومات وذلك بهدف اتباع نهج استباقي وفعال لتأمين إدارة وحماية جميع القطاعات والزوايا الحساسة ذات الأهمية للمستخدمين والتطبيقات الذكية والبنى التحتية وغيرها. ويتميز مركز عمليات دو لأمن المعلومات بالقدرة والمرونة العالية على التصدي للهجمات الإلكترونية والتعامل السريع معها من خلال منهجية متكاملة تشمل عمليات الكشف والتأهيل والتحقيق والتخفيف
من حدة هذه التهديدات.

وأضاف هاني فهمي علي: “في عالم من التحول الرقمي يزداد تعقيداً يوماً بعد يوم، تحتاج المؤسسات في جميع القطاعات أنظمة مختلفة وخدمات رائدة في مجال أمن المعلومات، بحيث تتمكن من مساعدتها في عملياتها التجارية. ومن هنا فإن مركز عمليات دو لأمن المعلومات جاء ليلبي تطلعات جميع الشركات والمؤسسات العاملة في دولة الإمارات من حيث تقديمه لمحفظة مميزة من الحلول والخدمات الأحدث في مجال أمن المعلومات والتي تتيح للعملاء تحقيق أهدافها وبرامجها الانتاجية بشكل آمن وفعال. فبدلاً من اللجوء إلى الحلول التقليدية في حماية أنظمتهم، يمكنهم الآن الاعتماد على خبراء موثوقين وتقنيات حديثة ومبتكرة لتعزيز أرباحهم و سمعتهم في السوق”.

وتشمل خدمات الجيل الأحدث التي تقدمها دو في مجال أمن المعلومات مجموعة متميزة من التقنيات المبتكرة على مستوى العالم بما في ذلك أنظمة مراقبة وتحكم بأنظمة المعلومات وتحليل البيانات، فضلاً عن خدمات متطورة لإدارة برامج الحماية وأنظمة الشبكات، باستخدام تقنية الشريحة المضمنة التي تعد الجيل الأحدث في مجال خدمات أمن المعلومات و تقدمها شركة ” LogRhythm” الأمريكية الرائدة في مجال خدمات أمن المعلومات. ويقوم نظام توفير دو لهذه الخدمات المبتكرة في مجال أمن المعلومات على اتفاقيات مستوى الخدمة SLAs والتي تتيح للعملاء إمكانية تقليل ومواجهة التهديدات التي يمكن أن تتعرض لها أنظمة أمن المعلومات الخاصة بشركاتهم، ومواجهتا بشكل مباشر.

وتستضيف دو في 9 أكتوبر/تشرين الأول ، مؤتمر دو لأمن المعلومات بدورته الثالثة، بهدف تعزيز تبادل المعلومات والخبرات حول أحدث التطورات والتقنيات في مجال أمن المعلومات، بما في ذلك المخاطر التي تواجه أمن المعلومات والتهديدات ونقاط الضعف وطرق المواجهة والحماية . وكان المؤتمر في نسختيه الماضيتين قد استضاف مجموعة من الخبراء في مختلف القطاعات الرئيسية على المستوى المحلي والإقليمي والعالمي. وتمت خلالها أعمال المؤتمرين مناقشة العديد من الموضوعات المتنوعة مثل ” اختراقات الطائرات بدون طيار” وتحديات أمن المعلومات في المدن الذكية و “استراتيجيات أمن المعلومات للعام 2020” وغيرها من المواضيع الأخرى.