دبي – مينا هيرالد: أعلنت سيسكو اليوم عن رعايتها لمؤتمر دو لأمن المعلومات، والذي يقام بمدينة جميرا في دبي يوم 9 أكتوبر 2016. وبالنظر إلى الانتقال المتزايد للخدمات والتخزين إلى البنية السحابية، والانتشار الواسع للخدمات والتطبيقات عبر الأجهزة المتحركة، تستخدم سيسكو تلك المنصة للحديث عن رؤيتها وإلقاء الضوء على دور مؤسسات القطاع العام في الحفاظ على سلامة الأنظمة من محاولات التطفل، فيما تعمل على حماية المعلومات والخصوصية. وتجمع الفعالية المرموقة قادة أمن المعلومات من المؤسسات الحكومية والمجالات الأمنية والمالية، ليستعرضوا خبراتهم ويناقشوا أحدث التطورات في مجال الأمن الإلكتروني.

وتمثل البنية السحابية فرصة هامة لشركات الاتصالات ومزودي خدمات الاتصالات بالنظر إلى قاعدة عملائهم الضخمة ومراكز خدمة العملاء وأنظمة الفوترة والشبكات والبنية التحتية لتقنية المعلومات القائمة على مراكز البيانات. وتتنبأ شركة “فورستر” للأبحاث بأن السوق العالمية للحوسبة السحابية سيحقق نمواً من 40.7 مليار دولار عام 2011 إلى أكثر من 241 مليار دولار عام 2020. إلا أن الأمن لا زال يتصدر قائمة المخاوف التي تواجه المؤسسات فيما تنقل أجزاء من تقنية المعلومات إلى البنية السحابية.

في هذا السياق قال سكوت مانسون، مدير الأمن الإلكتروني لدى سيسكو في الشرق الأوسط وتركيا: “فيما تزداد أهمية البيئات متعددة البنى السحابية كحل مناسب لإنترنت الأشياء، يبقى الأمن الإلكتروني ضرورة ملحّة في ظل ازدياد الاتصال حول العالم. فالحوسبة السحابية نموذج تقني يغيّر ملامح القطاع وأسلوب تطوير مؤسسات القطاع العام لنماذج أعمالها الرقمية واستهلاك المعلومات والتقنية وتطبيق أو تقديم الخدمات الجديدة. وفيما تشهد أنظمة الاتصالات وتقنية المعلومات توسعاً واندماجاً في العديد من جوانبها، يتنامى القلق حيال جمع البيانات الحساسة والاحتفاظ بها لدى الجهات العامة، خوفاً من أن تصبح فريسة سهلة للقراصنة أو عرضة للإفصاح من قبل جهات غير مخولة. وتعتبر مؤسسات القطاع العام ومزودو الخدمات الأكثر عرضة لتلك المخاطر نظراً لكون عملياتهم ترتبط ارتباطاً وثيقاً بثقة الجمهور.”

واختتم مانسون تعليقه قائلاً: “لا بد أن يكون الأمن جزءاً لا يتجزأ من نسيج أية مؤسسة، إذ يحتاج الأمر إلى مؤسسة واعية ومهتمة بالجانب الأمني لضمان تلبية متطلبات الحماية الإلكترونية على جميع المستويات. نشعر بفخر كبير بتعاوننا مع دو، وندعم جهودها الرامية إلى تسليط الضوء على أهمية الأمن كأحد أبرز عناصر تمكين النمو وتحقيق الأفضلية التنافسية.”

وبحسب أبحاث شركة غارتنر، فمن المتوقع أن تبلغ قيمة إيرادات الخدمات الأمنية للبنية السحابية حوالي 4 مليارات دولار عام 2016 مقارنة مع 2.1 مليار دولار العام الماضي. وفي الوقت الذي تنتقل فيه مزيد من المؤسسات والشركات إلى البنية السحابية، تتجلى أهمية عملها مع الشركاء الذين يفهمون أفضل الممارسات في أمن البنية السحابية ويتمتعون بالشفافية فيما يخصّ حلولهم.

يتحدث ناجي عقيلي، خبير الأمن الإلكتروني لدى سيسكو، خلال مؤتمر دو لأمن المعلومات عن المشاكل المرتبطة بالتحول الرقمي وكيف يمكن للقطاع العام تقييم الوضع الأمني لتطبيقات خدمات سحابية معيّنة، فيما تقلل المخاطر المرتبطة بها بأسلوب فريد وقابل للتوسع. يقدم سكوت كلمته بعنوان “الأمن الإلكتروني في الاقتصاد الرقمي” الساعة 12.45 ظهراً يوم 9 أكتوبر 2016.