دبي – مينا هيرالد: يسعى مركز دبي التجاري العالمي ليصبح معياراً في استخدام أحدث الحلول المتكاملة للطاقة المتجددة عبر جميع مشاريعه التطويرية، وذلك استمرارًا لجهوده في تطبيق أهداف أجندة دولة الإمارات مجال الطاقة النظيفة.

وباعتبار مركز دبي التجاري العالمي مساهمًا في هذه الأجندة الاستراتيجية، فقد قام بإجراء دراسة جدوى شاملة لتطوير برنامج خاص لنشر حلول الطاقة المتجددة عبر كافة أصوله العقارية، وذلك في كل من مركز دبي التجاري العالمي، وفي موقع جبل علي أيضًا. ومن المخطط أن يصبح مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض، المعروف دولياً بأنه الوجهة الرئيسية لمجتمع الأعمال العالمي في الإمارة، المعيار الرئيسي الذي سيدمج بين تقنيات الجيل القادم للاستخدام الأمثل للطاقة الشمسية، وأحدث سبل ترشيدها، والاستخدام المبتكر للمساحات الكبيرة للأسطح والواجهات الخاصة بالقاعات، والتي تمثّل جزءً من مرافق مجمع مركز دبي التجاري العالمي.

معيار مستقبلي عالمي للاستدامة
وبهذه المناسبة قال سعادة هلال سعيد المري، المدير العام لدائرة السياحة والتسويق التجاري، وسلطة مركز دبي التجاري العالمي: “يلتزم مركز دبي التجاري العالمي بالمساهمة في تطبيق أجندة الطاقة النظيفة لدبي عبر نشر حلول الطاقة المستدامة والمتجددة الرائدة في مجمع مركز دبي التجاري العالمي، والتي سنبدأ بتطبيقها في مرافق المعارض والمؤتمرات لتصبح المعيار المستقبلي للاستدامة مع استخدام تقنيات الجيل القادم، بما يتوافق مع خطة دبي الرئيسية للمستقبل الأخضر”، كما سيمثل تطبيق حلول الطاقة النظيفة والمتجددة مشروع “ون سنترال” في قلب حي الأعمال الجديد في دبي، مبادرة الإمارة لعرض الطاقة النظيفة والمستدامة على المسرح الدولي.”
وأضاف: “في الوقت الذي تكتسب فيه مبادرات الطاقة المتجددة زخماً في المنطقة، فإن مركز دبي التجاري العالمي يسير قدمًا نحو تحقيق هدفه في الاستدامة عبر إيجاد، وجلب وتنفيذ حلول الطاقة المستدامة في كافة أوجه التشغيل الخاصة به – من الاستهلاك الواعي والمسئول للطاقة وصولاً إلى الترشيد، والتجديد، وإعادة الاستخدام، بما يتماشى مع رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.”

محطة للطاقة الشمسية
وكجزء من المراحل الأولية لبرنامج مركز دبي التجاري العالمي للاستدامة الشاملة، فسوف يشهد مجمّع المركز التجاري تركيب محطة للطاقة الشمسية الضوئية بقدرة 1.2 ميجاوات تغطّي مساحة 10,500 متر مربع، تحتوي على 4,500 خلية ضوئية، لتوليد 1,800 ميجاوات في الساعة سنوياً، وسوف تلبي هذه الطاقة المتولدة الاحتياجات السنوية لـ 60 وحدة سكنية من غرفة واحدة. وقد صُمِمَ نظام الخلايا الضوئية المخطّط استخدامه، كحل خال من الضوضاء، وصديق للبيئة بصورة فريدة من نوعها، فهو لا يستحوذ فقط على أكبر قدر ممكن من الطاقة الشمسية داخل البيئة الصحراوية، ولكنه يمثل حلًا أيضًا لمعالجة القضايا المتعلقة بتحويل الطاقة بأقل تكلفة، وبدون حاجة إلى الحركة الميكانيكية أو الوقود الأحفوري.

يُعدّ مشروع “ون سنترال”، متعدد الاستخدامات، أحدث مشاريع مركز دبي التجاري العالمي، الرائدة في الاستدامة، وهو جزء من المرحلة الأولى من البرنامج الأوسع للاستثمار في تقنيات أسطح الطاقة الشمسية والحلول المبتكرة للطاقة النظيفة، ومن المتوقّع أن يوفّر المشروع الحائز على تصنيف “ليد الذهبي” الخاص بالمباني الخضراء 58 بالمائة من احتياجاته من المياه الساخنة باستخدام الخلايا الضوئية الموجودة في الأسقف الزجاجية للمباني، وأسطح الألواح الشمسية، وألواح التجميع المسطّحة.

موقف سيارات 6 طوابق
كما يعتزم مركز دبي التجاري العالمي بناء موقف سيارات مكون من 6 طوابق يعمل بالطاقة الشمسية، في سبيل التوسع في استخدام تقنية الأسطح الشمسية عالية الكفاءة، ما يجعل المبنى الجديد يعمل بالموارد الطبيعية ويقلل بصورة كبيرة الانبعاثات الكربونية من خلال استخدام ألواح التجميع المسطحة. وتتوافق جميع المبادرات التي تم تقييمها وتحديدها كجزء من استراتيجية مركز دبي التجاري العالمي للطاقة المتجددة، وبرنامج الاستدامة لتنفيذها في مختلف أنحاء مشروع “ون سنترال”، وموقع مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض ومشروع جبل علي، مع معايير المباني الخضراء في دبي، والمبادئ التوجيهية للطاقة المتجددة المعمول بها في هيئة كهرباء ومياه دبي.

تهدف استراتيجية دبي للطاقة النظيفة إلى ترسيخ مكانة دبي كمعيار عالمي للطاقة النظيفة والاقتصاد الأخضر، وبأن تكون 25 بالمائة من مصادر طاقتها مزيجًا من الطاقة النووية والشمسية بحلول عام 2030 عام، ترتفع لتبلغ 75 بالمائة عام 2050. وقد حققت دبي رقمًا قياسيًا جديدًا خلال عام 2016 في الوصول بتكلفة الطاقة الشمسية إلى نحو 0.03 دولار أمريكي للكيلو وات/ ساعة، داعمةً بذلك كفاءة استخدام الطاقة الشمسية بأقل تكلفة، مقارنة بكافة مصادر الطاقة الأخرى، بما في ذلك الوقود الأحفوري والطاقة النووية.