دبي- مينا هيرالد: تشهد وسائل الدفع في الإمارات العربية المتحدة تغيرات ملحوظة تتجسد من خلال التحول من السيولة النقدية إلى الدفع الالكتروني. وفي هذا السياق، أعلنت دو، مشغّل خدمات الاتصال الرائد على مستوى الإمارات، عن ارتفاع عدد عملاء دو الذين يستخدمون خدمة ’الدفع السريع‘ التي تقدمها الشركة بمعدل 50% في النصف الأول من العام الجاري، وذلك مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي.

وتعتبر خدمة ’الدفع السريع‘ الإضافة الأحدث إلى مجموعة ’حسابي‘ من خيارات الدفع السهلة الاستخدام والقائمة على التطبيق والموقع الإلكتروني. وأسهمت التحسينات التي تم ادخالها على أداة حسابي للخدمة الذاتية بتحقيق نمو بنسبة 20% خلال العام الحالي في عدد العملاء الذي يستخدمونهما لإدارة وتسديد فواتير خدماتهم الكترونياً من خلال تطبيق وموقع الشركة.

وحول هذه النتائج قال كارلوس دومينغو، الرئيسالتنفيذي للعمليات الجديدة والابتكار في دو: “يمثل الإعتماد الكبير على السيولة النقدية في الإمارات العربية المتحدة الحاجز الأبرز بينها وبين استكمال بناء الاقتصاد الرقمي والاستفادة من الثورة الرقمية. من هذا المنطلق، يتوجب على الشركات المحلية أن تعزز جهودها الرامية لتشجيع المستهلكين على الدفع عبر الانترنت، كونها تتميز بالسرعة والأمان والسهولة. ولطالما أولينا هذا الموضوع في دو اهتماماً خاصاً، حيث يتمثل ذلك عبر تزايد نسبة عملائنا الذين يستخدمون حلول الدفع عبر الانترنت”.

وتجدر الإشارة إلى أن شركة دو كرّست استثمارات ضخمة لتطوير أدوات إلكترونية متطورة مثل أداة ’حسابي‘ التي تمكّن المستخدمين من القيام بالعمليات الأساسية بكل سلاسة وسهولة. وبالإضافة إلى خدمة الدفع السريع التي لا تتطلب تسجيل الدخول، يمكّن “حسابي” العملاء من القيام بضبط الدفعات التلقائية وإعادة شحن الرصيد التلقائي، ما يسهم بالتالي في تمكين العملاء من البقاء على اتصال. وتعزز أداة ’حسابي‘ من الشفافية لتساعد العملاء على إدارة انفاقهم من خلال ضبط حد لاستخدام البيانات ومراجعة تاريخ الفواتير، إلى جانب الاطلاع على المعدل الحي لاستخدام البيانات ودقائق الاتصال والرسائل القصيرة. وخلال العام الماضي، تمت إضافة خدمة أكثر من 50 ميزة عملية جديدة على أداة ’حسابي‘، ما يعد إضافة قيمة للعملاء في مجال توفير الوقت وعناء الانتظار في مراكز المبيعات أو الخدمات كل يوم.

وأضاف دومينغو: “تتجه تجربة المستخدمين بسرعة لتصبح العامل الرئيسي المؤثر بالنسبة للشركات في العصر الرقمي. وتوفر قنواتنا الرقمية مثل تطبيق دو فرصة متميزة لتلبية احتياجات العملاء ومساعدتهم على القيام بالعمليات الأساسية في أقل وقد وجد ممكن”.

كما ويمكن لعملاء دو الآن استخدام تطبيق دو لتحديث مستندات الهوية الشخصية وتجنب انقطاع الخدمة، بشكل يتماشى مع قوانين ’رقمي هويتي‘ الصارمة التي وضعها الدولة – وهي تعتبر مشغل خدمات الاتصال الوحيد الذي يقدم هذه الخدمة عبر الإنترنت. وإضافة إلى ذلك، يستفيد الآلاف من عملاء الشركة من خدمة حجز المواعيد على تطبيق دو، والتي تمكّنهم من حجز موعد لزيارة مراكز المبيعات بدون الحاجة إلى الانتظار.