أبوظبي – مينا هيرالد: أطلق مصرف أبوظبي الإسلامي، مجموعة الخدمات المالية الإسلامية الرائدة، شهادات استثمار جديدة مهيكلة ومتوافقة مع الشريعة الإسلامية تتيح لعملائه الاستثمار في سلة أسهم شركات عالمية كبرى من قطاعات متنوعة، مع التركيز على قطاع الرعاية الصحية بشكل خاص. وتعد هذه الشهادات هي الثانية من نوعها التي يطلقها المصرف خلال العام 2016.

وتُستحق شهادات الاستثمار الجديدةخلال 12 شهراً، وتوفر حماية بنسبة 100% لرأس المال عند الاستحقاق مما يحد من المخاطر إلى أدنى درجة ممكنة. ويمكن حالياً للعملاء الاكتتاب في الشهادات لغاية تاريخ 22 أكتوبر 2016 علماً بأن الحد الأدنى للاستثمار هو 30 ألف دولار أمريكي. ويمكن للعملاء استرداد قيمة استثمارهم بعد فترة الإغلاق التي تمتد لثلاثة أشهر.

وفي هذه المناسبة، قال ظافر لقمان، الرئيس العالمي للالتزامات وإدارة الثروات في “مصرف أبوظبي الإسلامي”: “يوفر مصرف أبوظبي الإسلامي مجموعة واسعة من حلول ومنتجات إدارة الثروات التي تلبي استراتيجيات الاستثمار المحددة للعملاء. وتتميز الشهادات الاستثمارية الجديدة التي أطلقها المصرف بكونها توفر للعملاء حماية لرأس المال، ما يمنحهم راحة البال وفي الوقت نفسه يتيح لهم فرصة الاستفادة من توقعات النمو الإيجابية للشركات الكبرى التي تتمتع بأساسيات قوية وأداء مستقر”.

وتوفر الشهادات للمستثمرين فرصة الاستثمار في سلة أسهم مجموعة من العلامات التجارية الرائدة عالمياً بما في ذلك “أليرجان”،”سيرنر”، “ميرك آندكو”، “كيه دي ديآي” و”فيليبس”.

وخلال الشهر الماضي، أطلق المصرف شهادات استثمار ترتبط بسلة أسهم عدد من الشركات الكبرى التي تعمل في مجموعة متنوعة من القطاعات، مع التركيز بشكل خاص على قطاع التجزئة.

وباعتباره أحد المصارف الرائدة في دولة الإمارات، يعمل “مصرف أبوظبي الإسلامي” على تطوير وتوفير أفضل الحلول المصممة خصيصاً لتلبية الاحتياجات المالية للعملاء ومساعدتهم في تخطيط مواردهم المالية وتوزيع أصولهم بفعالية.