الشارقة – مينا هيرالد: احتلت العربية للطيران، أول وأكبر شركة طيران اقتصادي في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، المرتبة الثالثة ضمن قائمة أفضل 50 شركة طيران عالمية، وذلك وفقاً للدراسة التي أجرتها مجلة “إير فاينانس جورنال” التي يقع مقرها في المملكة المتحدة.
ويقوم تقرير “أفضل 50 شركة طيران” بتقييم أداء 137 شركة طيران، على أساس مجموعة من المعايير التشغيلية والمالية، بما في ذلك إجمالي الإيرادات وصافي الدخل والعائدات التشغيلية والسيولة والقدرة المالية.
واستناداً إلى المعايير التي تم تقييمها، جاءت “العربية للطيران” في المرتبة الثانية عالمياً فيما يتعلق بتغطية رسوم الخدمات الثابتة، والمرتبة الرابعة فيما يتعلق بالسيولة النقدية. ووفقاً للتقرير، فإن معدل السيولة المرتفع للعربية للطيران، والذي يبلغ 49.2%، يعزز من قدرتها على توجيه الفائض النقدي لدعم توسيع الأعمال، ويمنحها الحماية في وجه تقلبات السوق.
وتعليقاً على ما ورد في هذا التقرير والتصنيف القوي الذي حظيت به الشركة، قال عادل العلي، الرئيس التنفيذي لمجموعة العربية للطيران: “يسرنا تصنيف الشركة ضمن أفضل ثلاث شركات طيران آداءً في العالم. ويؤكد هذا التقرير على المكانة المالية الراسخة للعربية للطيران، وتميزها في الحفاظ على أعلى المعايير التشغيلية”.
ويعد تقرير “أفضل 50 شركة طيران للعام 2016″، النسخة الخامسة من الملحق الخاص الذي تنشره مجلة “إير فاينانس جورنال”، والذي يستقي بياناته من موقع “إيرلاين أنالست”. وجاءت نتيجة التقرير بناءً على مسح شمل 137 شركة طيران حول العالم. واستندت منهجية التقرير والتصنيف على مجموعة من المعايير المالية والتشغيلية.
وتسيّر العربية للطيران رحلاتها اليوم إلى أكثر من 120 وجهة في 33 بلداً انطلاقاً من مراكز عمليات الشركة الخمسة في الشرق الأوسط وإفريقيا وآسيا وأوروبا.