دبي – مينا هيرالد: أعلنت شركة مايم كاست المحدودة Mimecast Limited (رمزها في بورصة نيويورك MIME)، الشركة الرائدة في مجال أمن البريد الإلكتروني والبيانات، عن مشاركتها في أسبوع جيتكس للتقنية 2016 إلى جانب موزعها شركة بولوارك تكنولوجيز. تخطط الشركة لاستعراض مجموعتها الكاملة من حلول وخدمات أمن البريد الإلكتروني والبيانات، وعرض كيفية حماية عملائها ضد الهجمات المتقدمة للقرصنة وسرقة الهوية بفضل خدماتها الموجهة للحماية من التهديدات خلال أكبر معرض لتقنية الاتصالات والمعلومات في المنطقة، والذي يقام في الفترة بين 16 و 20 أكتوبر 2016 في مركز دبي التجاري العالمي.

في تعليقه على الأمر قال براندون بيكر، المدير التنفيذي لدى مايم كاست في الشرق الأوسط وإفريقيا: “تظهر أبحاثنا المنشورة حديثاً * أن المؤسسات حول العالم تعتقد بأنها العدو الأسوأ لنفسها فيما يتعلق بالأمن الإلكتروني، حيث قالت 45 بالمائة منها بأنها غير مجهّزة بالشكل المناسب لمواجهة التهديدات الضارة الواردة من الداخل، بينما تعتبر 90 بالمائة منها تلك التهديدات الداخلية من أبرز المخاطر التي تهدد أمن المؤسسة. ولا يزال البريد الإلكتروني أهم وسائل الهجمات المختارة من قبل المجرمين الإلكترونيين، إذ يطورون أساليبهم بشكل مستمر لخرق أمن المؤسسات عبر التحايل على الدفاعات الأمنية التقليدية في البريد الإلكتروني. وينطبق الأمر على كافة المؤسسات بما فيها تلك الواقعة في الشرق الأوسط.”

وأضاف بيكر: “يناقش خبراؤنا للأمن خلال جيتكس 2016 أبرز استراتيجيات الهجوم عبر البريد الإلكتروني التي ينتهجها المجرمون الإلكترونيون ويبينون كيفية عملها عبر القيام بسلسلة من عمليات القرصنة الحية أمام زوار جناحنا. نخطط لتسليط الضوء على خدماتنا السحابية لأمن البريد الإلكتروني وقدرات الحماية الموجهة من التهديدات، للمساعدة في تقليل المخاطر والتعقيد والتكاليف التي ترتبط عادةً بحماية البريد الإلكتروني. كما نتطلع إلى لقاء عملائنا الحاليين والمحتملين، والبحث عن شركاء جدد في الدول التي لا نمتلك فيها تواجداً قوياً.”

وضمن مخططاتها للمشاركة في جيتكس 2016، تروّج مايم كاست لحلولها لأمن البريد الإلكتروني، والتي تحمي من البرمجيات الضارة والبريد التطفلي والمحاولات المتطورة لسرقة الهوية وغيرها من الهجمات المستجدة، فيما تمنع تسرب البيانات. أما حلول مايم كاست لاستمرارية صندوق البريد فتسمح للموظفين بمواصلة استخدام البريد الإلكتروني خلال الانقطاعات المخطط لها أو غير المخطط لها، بينما تعمل حلول مايم كاست لأرشفة المعلومات المؤسسية، والتي توحّد بيانات البريد الإلكتروني والملفات والتراسل الفوري، على دعم الاكتشاف الإلكتروني للهجمات ومنح الموظفين إمكانات أسرع للوصول إلى أرشيفهم الشخصي عبر الحاسوب الشخصي أو أجهزة ماك أو تطبيقات الأجهزة المتحركة.

وتستعرض مايم كاست كذلك خدماتها السحابية لأمن البريد الإلكتروني، والمصممة لحماية العملاء من التهديدات المتزايدة للهجمات عبر البريد الإلكتروني، والمعروفة باسم الاحتيال بصفة الرئيس التنفيذي أو انتحال الهوية. تعزز تلك الخدمة، والتي تحمل اسم الحماية من انتحال الهوية Impersonation Protect، الحماية الموجهة ضد التهديدات من مايم كاست، وهي الحماية الشاملة لأمن البريد الإلكتروني من مايم كاست ضد هجمات سرقة الهوية، والتي تستخدم الروابط الضارة والمرفقات المحمّلة بالبرمجيات الضارة.

وبفضل ريادتها البارزة لقطاع أرشفة المعلومات والبريد الإلكتروني، حصلت الشركة على لقب “قائد” في قائمة المربع السحري 2015 لأرشفة المعلومات المؤسسية من غارتنر. وأوائل العام الحالي، أعلنت مايم كاست أنها انضمت إلى تحالف سياسات وقانون الأمن الإلكتروني، لتضع خبراتها العميقة في أمن البريد الإلكتروني ومقاومة الهجمات الإلكترونية في أيدي أعضاء التحالف بغرض مساعدته في تعزيز جهوده وتقدمه.

تستضيف مايم كاست كذلك فعالية في فندق كونراد بهدف تثقيف صانعي القرار في الشركات وتعريفهم بأهمية بناء “الجدار الناري البشري”، بحيث لا تقتصر إجراءاتهم على استخدام التقنيات الأمنية المتطورة، بل يكون عليهم تثقيف موظفيهم حول كيفية التحقق من رسائلهم الإلكترونية وحماية الشركة وأنفسهم من الوقوع ضحية الهجمات الإلكترونية.

تتواجد مايم كاست في الجناح C1-20 القاعة 1، كما يشارك كبار المسؤولين العالميين وخبراء الأمن من الشركة في معرض جيتكس 2016 للقاء العملاء والشركاء وتبادل الخبرات وقصص النجاح العالمية.