أبوظبي – مينا هيرالد: تشارك وزارة الاقتصاد في أسبوع جيتكس للتكنولوجيا 2016، الذي ينطلق خلال الفترة من 16 إلى 20 من الشهر الجاري، ضمن جناح الحكومة الاتحادية، بناء على توجيهات معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد، بهدف تعزيز تواصلها مع الجمهور، والتعريف بالخدمات والتطبيقات الإلكترونية والذكية التي توفرها للمتعاملين من الشركات والمستثمرين.
وقال سعادة المهندس محمد أحمد بن عبد العزيز الشحي، وكيل الوزارة للشؤون الاقتصادية، إن مشاركة وزارة الاقتصاد في أسبوع جيتكس للتكنولوجيا تأتي انطلاقاً من رؤيتها ببناء اقتصاد عالمي تنافسي ومتنوع قائم على المعرفة، وتماشياً مع توجيهات القيادة الرشيدة بضرورة المساهمة الفاعلة في تمكين مسار التحول الذكي في الخدمات الحكومية المختلفة.
وأضاف الشحي أن مشاركة الوزارة جزء مهم من الجهود الحكومية الرامية إلى تعزيز بيئة الابتكار وتشجيع البحث والتطوير والاستخدام الأمثل للتكنولوجيا الحديثة والمتقدمة في تحقيق التنمية الشاملة والمستدامة، تماشياً مع مقررات الأجندة الوطنية 2021، بما يرفع تنافسية الإمارات إلى مستويات رائدة إقليمياً وعالمياً، ويسهم في زيادة جاذبية بيئة الأعمال الوطنية ودعم المناخ الاستثماري للدولة.
وأكد الشحي أن معرض وأسبوع جيتكس للتكنولوجيا يمثل منصة عالمية مهمة تتيح التفاعل المثمر لنقل المعرفة وتبادل الخبرات والمهارات العالمية، والاطلاع على أحدث المنتجات والخدمات المطروحة في قطاع تكنولوجيا المعلومات، الأمر الذي يندرج في إطار الأهداف الاستراتيجية لوزارة الاقتصاد، ومن أهمها بناء القدرات البشرية الوطنية المتميزة بالمعرفة، وضمان تقديم كافة الخدمات الإدارية وفق معايير الجودة والكفاءة والشفافية.
وأكد سعادة وكيل الوزارة للشؤون الاقتصادية أن وزارة الاقتصاد قطعت شوطاً كبيراً في التوجه نحو تحقيق التحول الذكي، حيث نجحت منذ العام الماضي في تحويل خدماتها ذات الأولوية إلى خدمات ذكية بنسبة 100 في المئة، مشيراً إلى أن تلك الخدمات يصل عددها إلى 18 خدمة أساسية، منها إصدار شهادات المنشأ، وإصدار رخص الإنتاج الصناعي، وطلب الإعفاء الجمركي على المواد الأولية، وقيد الشركات المساهمة، وحل شكاوى المستهلكين، وطلبات رفع الأسعار، وتسجيل وتجديد قيد علامة تجارية، وشكاوى الغش التجاري، وقيد الوكالات التجارية، ومراقبة حركة الأسعار، وغيرها.
وأضاف سعادة المهندس محمد أحمد بن عبد العزيز الشحي أن المشاركة الحالية في أسبوع جيتكس للتكنولوجيا 2016 بدورته السادسة والثلاثين من شأنها أن تساهم في دعم واستدامة مسار الخدمات الذكية، حيث سيتم خلال المعرض إطلاق خدمة ذكية جديدة للجمهور هي خدمة “تسجيل حقوق المصنفات الفكرية”، وتوفر خدمة استلام وتسجيل طلبات تسجيل حقوق المؤلفين أو التصرف الخاص بالمصنفات الأدبية والفنية، ومن شأنها المساهمة في تطوير بنية الملكية الفكرية ودعم خدماتها المقدمة للجمهور في دولة الإمارات.
وأفاد سعادته بأن الوزارة ستطلق أيضاً التطبيق المحدث لوزارة الاقتصاد، والمشتمل على توسيع لقائمة الخدمات المتاحة للمستخدمين. كما ستقدم تعريفاً للزائرين خلال أيام جيتكس 2016 حول تطبيقها “الزائر السعيد” المرتقب إطلاقه الشهر المقبل، وهو تطبيق مبتكر يهدف إلى تعزيز الخدمات السياحية التي تقدمها الدولة لزائريها وربطها بالابتكار، إذ يوفر دليلاً تعريفياً تفاعلياً عن الدولة ومعلومات موثقة عن معالم وأنشطة السياحة المتنوعة فيها.
وتابع الشحي بأن إحدى المحطات البارزة خلال المشاركة ستتمثل بلفتة مهمة تجاه دعم الابتكار وتشجيع المبدعين والمخترعين، إذ ستتيح منصة الوزارة لعدد من المخترعين الإماراتيين الفرصة لعرض مخترعاتهم التي نالوا عنها براءات اختراع من الوزارة، للمساهمة في توسيع دائرة تواصلهم مع الجمهور والمهتمين، وذلك من شأنه أن يعزز قدرة بيئة الأعمال الإماراتية على جذب العقول المبدعة والاختراعات المتميزة، وتقديم حلول مبتكرة تزيد من تنافسيتها وتساهم في نموها.
إلى ذلك، ذكر سعادة المهندس محمد الشحي أن الوزارة ستعرض للجمهور جزءاً من خدماتها القائمة لمزيد من تسليط الضوء عليها وتعريف المتعاملين بها نظراً إلى أهميتها لشريحة كبيرة من متعاملي وزارة الاقتصاد. ومن أبرز الخدمات المقرر عرضها تلك المتعلقة بحماية المستهلك وتمكين الممارسات التجارية السليمة في أسواق الدولة، مثل خدمة تلقي شكاوى المستهلكين، وخدمة طلب رفع الأسعار، وخدمة استدعاء المنتجات.