دبي – مينا هيرالد: كشفت كل من “ديل إي إم سي” ومؤسسة حكومة دبي الذكية اليوم عن مشروع تاريخي لتشكيل مؤسسة تكنولوجية متكاملة و عملية للمساهمة في استشراف تحول مؤسسة حكومة دبي الذكية إلى المزود الرئيسي للخدمات الرقمية و الذكية.
وتعتبر مؤسسة حكومة دبي الذكية الذراع التقني لمبادرة مدينة دبي الذكية، وهي مبادرة على مستوى المدينة تسعى إلى تحويل دبي إلى أذكى مدينة في العالم وأكثرها سعادة.
وقد نشرت مؤسسة حكومة دبي الذكية منصة “ديل إي إم سي” السحابية الهجينة للمؤسسات، وهي المنصة الرائدة في القطاع، التي تعتمد على خدمة “تكنولوجيا المعلومات “، لتوفير المرونة بين المؤسسات الحكومية وتعزيز الخدمات الإلكترونية المبتكرة الجديدة للأفراد والمنظمات في جميع أنحاء دبي. وكذلك قامت المؤسسة بإضافة حلول ديل إي إم سي لحماية البيانات و التوافر الحائزة على جوائز لإنشاء نسخة احتياطية وبيئة استعادة آمنة وموثوقة.
وتمكن البيئة المركزية الجديدة مرونة حركة البيانات، وزيادة مستويات الأتمتة والموثوقية مما يسمح لمؤسسة حكومة دبي الذكية التركيز على تقديم خدمات ومبادرات مبتكرة جديدة لتعزيز الخدمات الذكية المقدمة لجميع أصحاب المصلحة.
فوائد العملاء:
تقديم خدمات أكثر ذكاء وكفاءة – تمكن المنصة السحابية الهجينة قدرات الخدمات الذاتية والمؤتمتة من تسريع تقديم الخدمات إلى جميع الجهات المعنية الداخلية والخارجية، والحد من التدخل اليدوي، وتجنب عمليات تكنولوجيا المعلومات التي تستغرق وقتا طويلا وتكون عرضة للخطأ.
زيادة الكفاءة والشفافية – يمكن لحكومة دبي الذكية الحصول على رؤية أعمق حول الأداء والقدرة المستخدمة في موارد البنية التحتية وتوليد تقارير دقيقة لقيادة العمليات والاستراتيجيات على نطاق أوسع. وهذا يساعد في مراقبة الأداء والإبلاغ المنتظم عن المستجدات للسماح بالحصول على تحديثات منتظمة للتقدم المحرز عبر مختلف التطبيقات والمبادرات والبرامج لتمكين تقديم حلول استباقية للمشاكل وتعزيز تجربة العملاء.
تعزيز الحماية والاعتمادية – تستفيد حكومة دبي من مزيج قوي بين خدمات كل من Dell EMC Data Domain وDell EMC Networker لإنشاء نظام نسخ واستعادة احتياطي موحد تم تصميمه لحماية البيانات وضمان توافرها على مدار الساعة وطوال أيام الأسبوع. فمع تقنية Dell EMC Avamar المتكاملة لإلغاء البيانات المكررة، يمكن للمؤسسة القيام بعمليات النسخ الاحتياطي بسهولة وفعالية في جميع البيئات الافتراضية والمكاتب النائية لضمان الحصول على معلومات آمنة وخدمات مستمرة دون انقطاع.
بنية أساسية للنمو – توفر “ديل إي إم سي” لممؤسسة حكومة دبي الذكية ، بنية تحتية مرنة لتوفير الدعم الكافي لتطبيقات الأعمال الحالية مع العمل على تطوير تطبيقات الجيل المقبل من أجل المستقبل.

تحديات العملاء:
تعتبر مؤسسة حكومة دبي الذكية مسؤولة عن قيادة المبادرات والاستثمارات لتحقيق النجاح لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”، وتقديم خدمات ذكية عالمية المستوى وبنية تحتية لإرساء دعائم السعادة. ومن موقعها تشرف المؤسسة على عمليات التحول الذكي والمبادرات عبر المؤسسات الحكومية للمساعدة في تعزيز سرعة وكفاءة وفعالية جميع الخدمات المقدمة من الهيئات الحكومية.

ومع الاعتقاد بأن تكنولوجيا المعلومات والاتصالات هي اللبنة الأساسية للمساعدة في تحقيق هذه الرؤية، تسعى حكومة دبي الذكية إلى تجديد البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات وتوفير قدرات خدمة “تكنولوجيا المعلومات كخدمة” لدعم مسيرة النمو الطموحة. وتوجه استراتيجية حكومة دبي الذكية ورؤيتها نحو التأكيد على مكانتها باعتبارها المزود الرئيسي للخدمات المشتركة لجميع المستخدمين الداخليين بالإضافة إلى الجهات الحكومية الأخرى لتعزيز الاستخدام الأمثل للموارد وتسريع تقديم الخدمات مع تمكين الشفافية المالية.

ومن منطلق المهمة المنوطة بها والتي تكمن في تحويل وتسريع البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات، عملت حكومة دبي الذكية مع ديل إي إم سي للاستشارات لتنفيذ استراتيجيتها، وتمكين خدمة ” تكنولوجيا المعلومات كخدمة” عبر استخدام المنصة السحابية الهجينة للمؤسسات مع مجموعة الخدمات المتكاملة التي تقدمها والبرامج والأجهزة التي تم ابتكارها بعد قضاء آلاف الساعات الهندسية في مختبرات ديل تيكنولوجيز. ولا تعمل هذه الحلول على تسريع نشر منصة السحابة الهجينة للمؤسسات فحسب، بل تدعم القيم الحقيقة للوقت.
وتمكّن المنصة المتكاملة، التي تمت هندستها على أساس السحابة باستخدام أفضل التقنيات المقدمة من ديل إي إم سي و”VMware” وتم تنفيذها من قبل ديل إي إم سي للخدمات، حكومة دبي الذكية من توفير سرعة وخفة في حركة البيانات التي تتمتع بها السحابة العامة بالإضافة إلى إمكانيات مراقبة وأمن متزايدة كتلك التي تتمتع بها السحابة الخاصة.
ويضم مزيج التقنيات المتوفر في منصة السحابة الهجينة للمؤسسات البنية التحتية المتقاربة منDell EMC Vblock وخدمات التخزين المؤتمتة والمعرفة بالبرمجيات Dell EMC ViPR Controller وبالإضافة إلى Dell EMC VPLEX وVMware vCloud Suite، والتي تسمح جميعها لحكومة دبي الذكية تعزيز قدراتها التخزينية دون إضافة تعقيدات إدارية لا لزوم لها. حيث تعمل أتمتة البنية التحتية المشددة التي توفرها السحابة الهجين للمؤسسات على تعزيز قدرة المنظمات على تحسين تقديم الخدمات، في الوقت الذي توفر فيه رؤية أعمق حول التكاليف والموارد، بالإضافة إلى دقة التقارير.
ويهدف انتقال حكومة دبي الذكية من استخدام عملية النسخ الاحتياطي التقليدية إلى نظام حماية البيانات السحابية على Dell EMC Data Domain، إلى توفير حماية للبيانات على مدار الساعة وطوال أيام الأسبوع. ويمكن ديل إي إم سي Avamar وNetworker المؤسسة من تسريع، وزيادة فعالية عمليات النسخ الاحتياطي للمعلومات الهامة وفي الوقت نفسه الاستفادة من القدرات القوية الجديدة لإلغاء البيانات المكررة لتعظيم أداء التطبيقات الهامة والبيانات. كما تمكن مجموعة منتجات حماية البيانات الحاصلة على جوائز عالمية من ديل إي إم سي حكومة دبي الذكية من إنشاء بنية تحتية أكثر ذكاء وبساطة للنسخ الاحتياطي واسترداد المعلومات، لإحداث دورة كاملة للبيانات وضمان تقديم أداء وتوافر متواصل للتطبيقات والخدمات الأساسية.
وبالتعاون مع ديل إي إم سي، أنشأت حكومة دبي الذكية منصة حوكمة ذكية مركزية تضعها في موقع الوسيط المركزي للخدمات المشتركة لدفع سير العمل والأداء في جميع الهيئات الحكومية الرئيسية وتقديم تجربة خدمات “تتمحور حول العملاء” لجميع أصحاب المصلحة.

اقتباس العملاء:
سعادة وسام لوتاه المدير التنفيذي في مؤسسة حكومة دبي الذكية
“إن توفير بنية تحتية قوية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات يكمن في صميم رؤيتنا لتشكيل حكومة ذكية وتصنيف دبي كأذكى مدينة في العالم. وبما أن مؤسسة حكومة دبي الذكية هي المسؤولة عن قيادة المشروع، فقد ارتأينا أننا بحاجة إلى منصة تلبي الاحتياجات المتسارعة النمو لتحقيق أهدافنا في السعي إلى التميز في تقديم الخدمات، والقيام بمبادرات ذكية قائمة على الابتكار لتعزيز تقديم الخدمات وتحقيق الاستخدام الأمثل للموارد في جميع الجهات الحكومية في إمارة دبي. وتخضع منصة السحابة الهجينة للمؤسسات من ديل إي إم سي لاختبارات صارمة، وهي منصة تمت هندستها بشكل كامل، وتقدم مرونة كبيرة للأعمال وهو الأمر الذي نحتاجه لأتمتة خدمات البنية التحتية الذاتية بشكل آمن عبر خطوط الأعمال المختلفة وأصحاب المصلحة. ونحن فخورون بأن نعلن عن هذه الخطوة الاستراتيجية التي تدفعنا قدما في رحلتنا من الابتكار حيث نقترب من هدفنا المتمثل في تحقيق رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم لتوفير مستقبل طموح لأمتنا ومجتمعنا.”
اقتباس ديل إي إم سي:
حبيب ماهاكيان، نائب الرئيس، منطقة الخليج وباكستان، ديل إي إم سي
“إننا فخورون جدا بأن نكون جزءا من هذه الرحلة المثيرة والاضطلاع بدور استشاري موثوق في الطريق نحو تحقيق رؤية مدينة ذكية، مدعومة بالابتكار الذي يهدف إلى تقديم مستقبل مستدام لمواطنيها والمجتمع الأوسع وتحسين جودة الحياة فيها. نشكر حكومة دبي الذكية على مشاركة رؤيتها المستقبلية معنا وإعطاء الفرصة لشركة ديل إي إم سي لتمكين تكنولوجيا المعلومات كوسيط موثوق للخدمات السحابية. كما أننا نفخر بهذا التعاون وباستحداث أفضل الممارسات في القطاعات المبنية على التكنولوجيا الرائدة من ديل إي إم سي لخلق رؤية موحدة من منظور تكنولوجيا المعلومات داخل الحكومة لتمكين خدمات أفضل، وتحسين سير العمل ورفع الكفاءة. ”
ديل إي إم سي
ديل إي إم سي، وهي جزء من ديل تكنولوجيز، وتعمل على تمكين المنظمات لتحديث، وأتمتة وتحويل مركز البيانات الخاصة بها باستخدام تقنيات البنية التحتية والخوادم وتقنيات التخزين وحماية البيانات المتقاربة الرائدة في القطاع. ويوفر هذا الأساس لثقة الشركات لتحويل تكنولوجيا المعلومات لديها، من خلال إنشاء السحابة الهجين، وتحويل أعمالها من خلال إنشاء تطبيقات السحابة الأم وحلول البيانات الكبيرة. وتقدم ديل إي إم سي خدماتها لعملائها عبر 180 دولة – بما في ذلك 98٪ من أكبر 500 شركة رائدة في العالم – مع محفظة خدمات شاملة ومبتكرة .