دبي – مينا هيرالد: أطلقت “علم” الشركة السعودية الرائدة في الحلول المبتكرة والمملوكة لصندوق الاستثمارات العامة، اليوم (الأحد 16 أكتوبر 2016) ثلاث خدمات إلكترونية، وذلك على هامش مشاركتها في الدورة السادسة والثلاثين من “أسبوع جيتكس للتكنولوجيا2016 ” بدبي، الحدث الأكبر لقطاع تقنية المعلومات والاتصالات في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا.
وتتميز باقة الخدمات الجديدة في كونها نقلة نوعية لتلبية رغبات القطاعين العام والخاص لاستحداث حلول إلكترونية متطورة تساعد الشركات والمؤسسات على تخفيض زمن الانتظار وتقديم الخدمة على مدار الساعة وتوفير النفقات التشغيلية، بالإضافة إلى رفع جودة البيانات من خلال تقديم المعلومات الدقيقة وتوفير القدرة على الاستفادة من هذه البيانات ودعم مستوى الحماية.
وتشتمل محفظة خدمات “علم” المشاركة في “أسبوع جيتكس للتكنولوجيا 2016” على خدمة “علمني” التي تكتسب أهمية خاصة كونها تتيح المجال للهيئات الحكومية والخاصة لفتح قناة مباشرة لإيصال المعلومات والتنبيهات للمستخدم النهائي بصورة فورية وفعالة، مع الحد من التكاليف التشغيلية، وتنطوي الخدمة الإلكترونية المتكاملة على تطبيق ذكي ابتكرته «علم» لإرسال التنبيهات والإشعارات عوضاً عن الرسائل النصية القصيرة والمكلفة.
أما الخدمة الثانية فتتمثل في “موجز”، والتي تعتبر خدمة إلكترونية متكاملة تساعد في عرض سجل المركبة وكافة المعلومات المتوفرة عنها بما يلبي احتياجات العاملين في تجارة المركبات المستعملة داخل المملكة العربية السعودية، من الشركات والأفراد على السواء.
وتحمل الخدمة الأخيرة اسم “مسارات” وهي خدمة سحابية لإدارة أسطول المركبات تركز على مراقبة المركبات وتحديد مواقعها جغرافياً، فضلاً عن تنظيم إدارة عمليات التشغيل والصيانة.
من جهته قال ماجد بن سعد العريفي، مدير التسويق في شركة “علم”: “يشكل أسبوع جيتكس للتكنولوجيا 2016 منصة هامة تتيح لنا الفرصة لعرض جديدنا من الخدمات الإلكترونية للقطاعات المختلفة، مؤكداً أن مشاركتنا في هذا الحدث الهام هي من أجل ترسيخ حضورنا كشركة رائدة في مجال توفير الحلول والخدمات الإلكترونية وتوسيع نطاق انتشار هذه الخدمات التي أصبحت مكوناً هاماً من مكونات الحكومة الإلكترونية تماشياً مع “رؤية المملكة 2030”.
وأضاف العريفي تشتمل خدماتنا الموجّهة للقطاعين الحكومي والخاص على خدمة “تخطيط الموارد “المتاحة عبر سحابة «علم»، وهي عبارة عن نظام “أوراكل” معروف باسم (E-Business Suite Oracle)

يشمل أنظمة مترابطة تعمل كنظام متكامل بقاعدة بيانات مشتركة، مشيراً إلى أن «علم» تقدم خدمة “إدارة بيانات” التي تركز على جمع البيانات للجهات وتنظيمها ورفع جودتها للمساعدة في عملية صنع القرار وتحديد الخطط والاستراتيجيات وتوزيع الموارد.
الجدير بالذكر أن «علم» شركة سعودية، تديرها كفاءات وطنية متميزة، وقد حازت على ثقة العديد من الجهات الحكومية والخاصة، وتعدّ من الشركات التقنية الرائدة التي تربطها علاقات متميزة بمختلف القطاعات الحكومية في المملكة، عبر تقديم عدد من الخدمات والحلول التي تتضمن: الخدمات والمنتجات الإلكترونية، والحلول التدريبية والاستشارية، وحلول تقنية المعلومات، إضافة إلى تقديم الدعم الإداري والمساندة، بمستوى راقٍ يحقق تطلعات العملاء، مع الإسهام في بناء الخبرات الوطنية، وتوطين تقنية المعلومات.