دبي – مينا هيرالد: أصدرت شركة فاليوسترات الرائدة في مجال الاستشارات العقارية تقريرها ربع السنوي الثالث لسوق العقارات في دبي للعام الحالي حيث أشار التقرير ظهور مؤشرات التعافي التدريجي لحوالي نصف عقارات شقق التمليك التي يغطيها التقرير بينما شهدت معظم عقارات المنازل استمرار حالة الانخفاض الهامشي للقيمة السعرية.كما يشير ارتفاع اسعار مبيعات العقارات السكنية خلال هذا الربع وكذلك الانخفاض العام لحجم التعاملات خلال هذا الربع إلى وصول سوق العقارات السكنية إلى نقطة المنخفض في دورتها الطبيعية.

يوفر مؤشر فاليوسترات السعري (VPI)تحليلات شهرية شاملة مستندة على بيانات تغير الأسعار في 26 موقعاً لعقارات التملك الحر في دبي. ومع اصدار التقرير التفصيلي الثالث لهذا العام، أظهر مؤشر الربع الثالث من العام الحالي ان معظم العقارات في المناطق متوسطة التكلفة قد بدأت بمرحلة التعافي من خلال زيادة ربعية من 2.3% إلى 4% مع استثناء منطقة الداونتاون دبي الراقية والتي شهدت توجهاً واضحاً للتعافي الايجابي خلال الأشهر الستة الماضية. وقد أظهر المؤشر السعري للربع الثالث انخفاضاً سنوياً هامشياً بمقدار 0.6% في قيمة العقارات على الرغم من استقرار التنامي الشهري للقيمة السعرية لذات العقارات للأشهر الخمسة عشر الماضية باستثناء انخفاض طفيف خلال الشهر الحالي وهو انخفاض متوقع.وسجل شهر يونيو 97.7 نقطة فيما انخفض المؤشر بقيمة 0.1% للشهرين التاليين على التوالي ليسجل 97.6% في أغسطس و 97.5% في سبتمبر.

وعلق مدير البحوث في فاليوسترات السيد حيدر طعيمة على هذه التغييرات في سوق العقارات السكنية حيث قال:
“على الرغم من انخفاض حجم التعاملات خلال الربع الثالث، وهو الأمر المتوقع خلال الأشهر الصيفية الهادئة، فقد شهدنا زيادة ملحوظة في أسعار مبيعات الشقق السكنية بنسبة 6.6% على المستوى السنوي و 5.2% على المستوى الربعي”

كما شهدت أرباح الاستثمار في العقارات السكنية انخفاضاً طفيفاً مع انخفاض متوسط الإيجارات المطلوبة بواقع 8% بالمقارنة بالربع الثالث من العام الماضي و 7.1% بالمقارنة بالربع الثاني من العام الحالي كما تم تسجيل اعلى الأرباح الاستثمارية من المواقع متوسطة التكلفة بنسب تتفاوت بين 6.5% و7%.

وتشير آخر التقديرات إلى أن العدد الإجمالي للوحدات المتوفرة من المنازل والشقق السكنيةالجديدة خلال العام الحالي سيبلغ 15,191 وحدة سكنية. وقد شهد الربع الثالث من العام الحالي إطلاق عشرة مشاريع سكنية في مرحلة التخطيط لتضيف أكثر من 2,000 وحدة سكنية من المفترض تسليمها بحلول سنة 2020.

فيما انخفضت أسعار تعاملات العقارات المكتبية بنسبة 8.3% منذ العام الماضي ولكنها حافظت على استقرارها منذ الربع الماضي حيث انخفض متوسط الايجار المطلوب للوحدات المكتبية بنسبة 9.3% سنوياً و 4.9% بالمقارنة بالربع الماضي ليبلغ متوسط قيمة إيجار العقارات المكتبية 1,076 درهماً للمتر المربع (100 درهماً للقدم المربع).

وشهد الربع الحالي إضافة حوالي 140,000 متر مربع (1.5 مليون قدم مربع) إلى إجمالي المساحة القابلة للإيجار لتجارة التجزئة نتيجة لافتتاح المرحلة الأولى من مشروع “ذا أوتلت فيليدج” في منطقة جبل علي لشركة مراس العقارية بالإضافة إلى مركز “ماي سيتي سنتر البرشاء” لجموعة ماجد الفطيم

كما شهد شهر أغسطس تجاوز العدد الإجمالي للغرف والشقق الفندقية في الإمارة لحاجز المائة الف غرفة ليصل إلى 100,211 غرفة وكان معدل الإشغال الفندقي للفترة من مطلع العام الحالي ولغاية أغسطس قد سجل نسبة 76% بالمقارنة بمعدل 77% لذات الفترة من العام الماضي. ومع زيادة عدد الغرف الفندقية بنسبة 5% مقارنة بالعام الماضي انخفض معدل الأجرة اليومية (ADR) بنسبة 10.8% بالمقارنة بذات الفترة من العام الماضي لينخفض بدوره الوارد الفندقي من الغرف المتوفرة (RevPAR) بنسبة 11.3% بالمقارنة بالعام الماضي.