دبي – مينا هيرالد: أعلن منتدى MIT لريادة الأعمال في العالم العربي، بالشراكة مع “مجتمع جميل”- وهي مؤسسة اجتماعية تدير العديد من المبادرات من أجل إحداث تغيير إيجابي في المجتمع وتحقيق الاستدامة الاقتصادية – ومجموعة زين الشركة الرائدة في مجال الاتصالات المتنقلة في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، عن إطلاق النسخة السنوية العاشرة من مسابقة منتدى MIT لأفضل الشركات العربية الناشئة.

وكشف المنتدى أن هذه النسخة من المسابقة تشمل ثلاثة مسارات: مسار الأفكار، ومسار الشركات الناشئة ومسار ريادة الأعمال الاجتماعية، وتتخطى قيمة الجوائز المالية الـ 160 ألف دولار أميركي، حيث سيتم اختيار ثلاثة فائزين في كل مسار من المسارات الثلاث، على أن يتلقى كل فائز جائزة مالية بالإضافة إلى مجموعة من جلسات التدريب العالية الجودة، والتوجيه والتدريب والتغطية الإعلامية وفرص ممتازة للتشبيك.

يذكر أن باب تقديم الطلبات سيتم فتحه على الموقع الإلكتروني للمسابقة: mitefarab.org بتاريخ 17 تشرين الأوّل/ أكتوبر 2016، ويقفل بتاريخ 4 كانون الثاني/يناير، 2016.

وذكر المنتدى في بيان صحافي أنه سيقوم بتنظيم عروض تعريفية متنقلة للترويج للمسابقة في كل من البحرين ، مصر ، العراق ، الأردن ، لبنان ، الكويت ، المغرب ، قطر والإمارات، وسيتم الإعلان في تاريخ 10 شباط/ فبراير 2017 عن تأهل 79 فريقًا إلى المرحلة ما قبل النهائية، علماً أنه سوف يتم دعوة هذه الفرق للمشاركة في أنشطة تحضيرية ستقام خلال شهري شباط/فبراير وآذار/مارس 2017 في مصر ، الأردن ، المغرب والإمارات العربية المتحدة.

الجدير بالذكر أن المرحلة النهائية والأهم من المسابقة، هي عبارة عن حدث يُنظم على مدى أربعة أيام مقرر عقدها هذا العام في الفترة من 24 إلى 27 نيسان/أبريل 2017، حيث سيتم الإعلان عن الفائزين في المسابقة خلال مراسم الحفل الختامي بتاريخ 27 نيسان/أبريل 2017.

وعلق فادي جميل، رئيس مبادرات مجتمع جميل الدولية على المسابقة قائلاً: “يسعدنا أن نقدم الدعم لهذا الحدث الناجح للسنة العاشرة على التوالي. وكما الحال في الأعوام السابقة، فإننا نستمر هذا العام في التزامنا بمساعدة الجيل التالي من رواد الأعمال الشباب على تحقيق آمالهم وتطلعاتهم. ”

كما أشار فادي جميل إلى النجاحات التي حققها منتدى MIT لريادة الأعمال في العالم العربي في دوراته التسع الماضية، والنجاح المنتظر في نسخته العاشرة، مؤكداً أن لغة الأرقام تدل على مكانة هذا المنتدى وقدرته على مساعدة رواد الأعمال الشباب على تحقيق تطلعاتهم.” وفي هذا الصدد أضاف: “لقد سجلت النسخة التاسعة من المسابقة، التي أقيم حفلها الختامي في المملكة العربية السعودية، رقما قياسيا من حيث عدد المشاركين ونتوقع هذه السنة رقما قياسيا جديد.”

وتعليقًا على الدعم الذي تقدمه مجموعة زين لمسابقة منتدى مشاريع EF لأفضل الشركات الناشئة في العالم العربي قال الرئيس التنفيذي في مجموعة زين سكوت جيجينهايمر “نحن متحمسون لشراكتنا بهذا الحدث السنوي الذي يرمي إلى الهام فئة رواد الأعمال من الشباب العربي، وانتهز الفرصة لأهنئ القيمين على هذا المشروع لوصولهم إلى النسخة العاشرة منذ إطلاقه”.

وأضاف جيجنهايمر قائلاً “الإقبال الكبير على المشاركة في هذا المشروع نابع من الرغبة الحقيقية للقائمين على المنتدى بدعم أصحاب المشاريع من الشباب الطموح، وهذا الهدف بكل تأكيد يتوافق مع مبادراتنا في مجموعة زين في مجالات الاستدامة، حيث نتطلع إلى رؤية أفكار ابتكارية جديدة في هذه النسخة”.

ومن جهتها، قالت رئيسة منتدى MIT لريادة الأعمال في العالم العربي هلا فاضل: “نحتفل هذه السنة بمرور عشر أعوام على تأسيس منتدى MIT لريادة الأعمال في العالم العربي، والاحتفاء بنجاحات ريادة الأعمال في العالم العربي. ونتوقع هذا العام في أكبر نسخة لمسابقتنا حتى الآن المزيد من المشاريع والأفكار والشركات الرائدة والابتكار التكنولوجي، آملين أن نساهم في إرتقاء المزيد من رياديي الأعمال في العالم العربي إلى أعلى المستويات “.