دبي – مينا هيرالد: أعلنت اليوم شركة آربور نتروكس، وهي ذراع أمن المعلومات لشركة نت سكاوت (ناسداك: NTCT)، بالتعاون مع جيكسو، وهي إحدى الحواضن ضمن شركة ألفابيت التي تمثل الشركة الأم لجوجل (ناسداك: جوجل)، عن نسخةٍ محسنةٍ لخارطة الهجمات الرقمية، والتي تساعد في الإظهار المباشر لبيانات هجمات حجب الخدمة الموزعة (DDoS) حول العالم.

تركز جيكسو على التصدي للرقابة الإلكترونية والحدّ من تهديدات الهجمات الرقمية ومجابهة التطرف العنفي وحماية الأشخاص من الكراهية والمضايقات عبر الإنترنت. ومن أسهل طرق إسكات أحدهم هو التعرض له بهجمةٍ موزعةٍ لحجب الخدمة. وهجمات حجب الخدمة هي محاولة مهاجم استنزاف الموارد المتاحة لشبكةٍ أو تطبيقٍ أو خدمةٍ بما يحول دون إتاحة الوصول للمستخدمين الأصليين. وقد اكتسبت هجمات حجب الخدمة الموزعة شيوعاً متزايداً نتيجةً لتطور أدوات هجمات “افعلها بنفسك” والثمن الباهظ لخدمات الهجمات. وغالباً ما تتصل هجمات حجب الخدمة الموزعة بأحداثٍ من الحياة اليومية كالصراعات والنزاعات السياسية.

تعزيزات خارطة الهجمات الرقمية
تستخدم خارطة الهجمات الرقمية البيانات من نظام تحليل مستوى التهديد النشط (ATLAS®) لشركة آربور نتوركس، وهي شبكةٌ عالمية النطاق لمراقبة التهديدات. ويجمع نظام تحليل مستوى التهديد النشط حالياً بيانات مرور مُغفلة من أكثر من 330 عميلاً من مزودي الخدمة بمعدل 140 تيرا بايت في الثانية. وهذا يمثل تقريباً ثلث حركة المرور العالمية عبر شبكة الإنترنت. ومن هذا المنطلق الفريد، تحظى آربور بموقعٍ مثاليٍ لتقديم معلوماتٍ استخباراتيةٍ عن هجمات حجب الخدمة الموزعة وعن البرمجيات الخبيثة وشبكات الروبوت التي تهدد البنية التحتية للإنترنت وإتاحة الشبكة.

تمثل البيانات المقدمة في خارطة الهجمات الرقمية عينةً عشوائيةً لأقل من واحد في المائة من الهجمات المرصودة من قبل نظام تحليل مستوى التهديد النشط (ATLAS)، وتوضح بذلك الاتجاهات عالية المستوى ضمن الهجمات الهامة. وقد مكّنت بيانات نظام (ATLAS) جيكسو من التأسيس لعرض ٍ للبيانات يوفر للمستخدمين القدرة على استكشاف الاتجاهات الحالية والتاريخية في هجمات حجب الخدمة الموزعة، والتعرف على الهجمات تبعاً لكل بلد، والربط بينها وبين الأخبار والأحداث بصورةٍ يومية.

ما الجديد؟
يتيح التغيير في نظام (ATLAS) لخارطة الهجمات الرقمية فتح 20 ضعفاً من البيانات التي تفتحها النسخة السابقة من حيث عدد الهجمات المعروضة ومستواها.
تنتقل هذه البنية الجديدة بجميع هذه البيانات من المعالجة المتقطعة إلى الدفق في الزمن الحقيقي، ما يضمن تحديث البيانات ودقتها القصوى قدر الإمكان.

يقول السيد بريان ماكان، رئيس آربور نتوركس: “تنمو هجمات حجب الخدمة الموزعة بمعدلٍ مثيرٍ للقلق من حيث حجمها وتواترها وتعقيدها. وهي تشكل الخطر الرئيسي أمام إتاحة الشبكات والتطبيقات والخدمات الإلكترونية. وتمثل خريطة الهجمات الرقمية مجرد شريحةٍ واحدةٍ من مجموعةٍ غنيةٍ من البيانات التي يضمّها نظام (ATLAS) لدينا، وقد ابتكرها مهندسو جيكسو لإتاحة اطلاع الجميع على هجمات حجب الخدمة الموزعة على النطاق الدولي أو على مستوى الدولة الواحدة. وتبذل جيكسو جهودًا هامةً لتوعية العامة عن تهديد هجمات حجب الخدمة الموزعة، وإننا لنشعر بالامتنان بأن بياناتنا تُعرضُ على خارطة الهجمات الرقمية.”