تونس – مينا هيرالد: تم اليوم الإثنين 17 أكتوبر 2016، التوقيع على مذكرة التفاهم لتدعيم الشراكة الإستراتجية بين البريـد التـونسي وماستركارد، الشركة العالمية الرائدة في مجال تكنولوجيا حلول الدفع بهدف تطوير الخدمات المالية الرقمية المبتكرة باعتماد منظومة الدفع الإلكتروني للبريد التونسي. وتمثل هذه الشراكة تدعيما لمدى التزام المؤسستين في تسهيل الإدماج المالي في تونس وتعزيز المساواة الاقتصادية من خلال الخدمات المالية الرقمية.

وقد تولى السيدان معز شقشوق الرئيس المدير العام للبريد التونسي والسيد خالد الجبالي الرئيس الإقليمي للشرق الأوسط وشمال إفريقيا لماستركارد التوقيع على اتفاق الشراكة وذلك خلال حفل أقيم بالمقر الاجتماعي للبريد التونسي بإشراف السيد محمد الأنور معروف وزير تكنولوجيات الاتصال والاقتصاد الرقمي وبحضور إطارات المؤسستين وممثلين عن بعض وسائل الإعلام بتونس.

وسـتمكـن هذه الشراكة الـتـي تستنـد إلـى علاقة تعـاون بين المؤسستين منذ عشـرات السنيـن، البريد التونسي من توفير حلول مبتكرة واّمنة للدفع الالكتروني لفائدة المواطنين والمؤسسات الاقتصادية الصغرى والمتوسطة والتي تمكن من انجاز العمليات المالية 24/24س وعلى كمال أيام الأسبوع 7/7 عبر منظومة الدفع الإلكتروني للبريد التونسي وبصفـة خـاصة بطاقـات المسبقة الدفع e-Dinar.

كما تم بموجب هذا الاتفاق وضع برنامج عمل لتدعيم مجهودات البريد التونسي وماستركارد لتسهيل النفاذ للخدمات المالية الرقمية وتقليص تكلفتها، وستمكن هذه الاتفاقية الإستراتيجية البريد التونسي من مزيد المساهمة في المشاريع الوطنية في مجال الحكومة الإلكترونية والإدارة الرقمية.

وقد أشار السيد محمد الأنور معروف وزير تكنولوجيات الاتصال والاقتصاد الرقمي خلال حفل التوقيع إلى “أن لتكنولوجيا المعلومات والاتصال دور هام في تعزيز الادماج الاجتماعي والاقتصادي من خلال تسهيل النفاذ للخدمات المالية وبصفة خاصة بالنسبة للمواطنين ولصغار الناشطين الاقتصاديين المقصيين من الخدمات البنكية التقليدية، وستمكن هذه الاتفاقية بين البريد التونسي وماستركارد من تعزيز دورهما في التنمية الاقتصادية وفي نشر التربية المالية خاصة لدى الفئات الاجتماعية الغير مستهدفة من قبل القطاع البنكي”.

من جهته، صرح السيد خالد الجبالي، الرئيس الإقليمي للشرق الأوسط وشمال إفريقيا بماستركارد: “يأتي الإدماج المالي على قمة أولويات ماستركارد. ولتحقيق ذلك تؤمن ماستركارد بأهمية التعاون المثمر مع الحكومات من خلال عقد شراكات استراتيجية بين القطاعين العام والخاص التي تلعب دوراً محورياً في دمج المواطنين ضمن المنظومة المالية الرسمية ونشر نظم الدفع الإلكترونية للوصول لعالم بلا معاملات نقدية لما لذلك من فوائد عديدة للأفراد والحكومات والاقتصاد بشكل عام. ويأتي تعاوننا مع البريد التونسي من خلال مذكرة التفاهم التي وقعناها اليوم كخطوة جديدة نحو تحقيق هذا الهدف، حيث سنعمل سوياً لوضع برنامج للبطاقات المدفوعة مسبقاً من ماستركارد والذي يشمل كافة النفقات والمدفوعات الحكومية ويتضمن ذلك إضافة مليون مستفيد جديد وسوف يشمل البرنامج منح القطاع الصحي، المنح الدراسية، جرايات التقاعد، والقروض متناهية الصغر”.

وقد أشار السيد معز شقشوق الرئيس المدير العام للبريد التونسي أن “البريد التونسي قد اعتمد استراتيجية ترتكز على الإدماج الاجتماعي والمالي من خلال تطوير خدمات مالية رقمية جديدة ترتكز بالأساس على تكنولوجيات الدفع عبر الهاتف الجوال وبرامج عمل تتماشى وحاجيات الفئات ذات الدخل المحدود”، وأضاف أن “البريد التونسي وضع أهدافا هامة لتسهيل استعمال والنفاذ للخدمات المالية الرقمية باعتماد منظومة البريد التونسي للدفع عبر الهاتف الجوال « MobiPoste » وخاصة بالنسبة للشباب والطلبة والمؤسسات الاقتصادية الصغرى والمتوسطة والمواطنين الذين لا تشملهم الخدمات البنكية وهو ما سيعزز من تموقعنا كمؤسسة رائدة تساهم في دفع التجارة الإلكترونية وتطوير الإدارة الرقمية”.