دبي – مينا هيرالد: في سعيها لتطوير جيل جديد من شبكات الاتصال الداخلية ، قامت “دو” بتوقيع مذكرة تفاهم مع شركة “آي تي ووركس” لإطلاق “مركز دو للأعمال” لتمكين الشركات في الإمارات من اختبار شبكات الإنترنت المستقبلي وفق آخر ما توصلت إليه التقنيات. ووقع المذكرة بين الجانبين هاني فهمي علي، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع المؤسسات في دو، وحافظ حمدي، الرئيس التنفيذي في مؤسسة “آي تي ووركس”، خلال أسبوع جايتكس للتقنية 2016، الذي يعتبر الحدث الأبرز لشركات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات على مستوى المنطقة.
ومن خلال تطويره ودعمه من قبل “مركز آي تي ووركس”، وخدمة اتصال الإنترانيت التي تعمل على منصة “Office 365” الالكترونية، سيكون “مركز دو للأعمال” مركزا حديثا ومتكاملا ومتوافقا مع الاستخدامات الشخصية، بهدف توفير احتياجات الموظفين الذين اعتادوا على استخدام أنظمة الاتصالات المتكاملة. ويعزز “مركز دو للأعمال” من التفاعل المجتمعي ويمكنه تلبية متطلبات الموظفين واحتياجاتهم في تعاملاتهم اليومية. وسيعمل المركز كنافذة متكاملة تجمع الخدمات المؤسسية في نطاق واحد لضمان تأمين حل شامل لجميع احتياجات الموظفين. وإضافة إلى ذلك، فإن المركز سيكون متنقلاً وسيوفر تجربة سلسة جدا في العديد من نقاط الاتصال.
وقال هاني فهمي علي، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع المؤسسات في دو:”بالنسبة للشركات والمؤسسات، فإن هذه البرمجية الخدمية تعتبر فاعلة جدا في تقليل نفقاتها، حيث تجمع بين كافة الخدمات والأدوات المطلوبة لتعزيز الأعمال والتنافسية والإنتاجية. نحن فخورون بتوقيع مذكرة التفاهم هذه مع “آي تي ووركس” ، وسيعمل “مركز دو للأعمال” كنافذة متكاملة تتوفر فيها كافة الحلول الخاصة بمتطلبات المؤسسات والشركات في تواصلها مع بعضها البعض والعمل ضمن منظومة خدمية توفر تجربة متميزة ومرنة لكل الموظفين مع سهولة استخدامها من أي جهاز”.
وقال حافظ حمدي، الرئيس التنفيذي في مؤسسة “آي تي ووركس” :” يكمن نجاح المؤسسات في أعمالها من خلال التنسيق والتعاون وتعزيز الاتصال فيما بينها، ومن خلال شراكتنا الاستراتيجية مع دو نحن نعمل على استحضار مركز آي تي ووركس إلى دولة الإمارات. ونحن متحمسون للعمل على تعزيز مركز دو للأعمال، الذي سيسهم في تمكين الشركات من زيادة انتاجيتها وتعزيز فعالية عملياتها فضلاً عن إضفاء مزيد من التكامل بين الموظفين”.
ويعتبر “مركز دو للأعمال” خدمة تعمل على منصة “Office 365” الالكترونية، وهي تجربة ذكية ذات خصائص شخصية فريدة تعزز من إدماج الموظفين وإنتاجيتهم. ويستخدم “مركز دو للأعمال” أحدث التقنيات التي توفرها “مايكروسوفت” لإيجاد نافذة متكاملة لكافة الطلبات المؤسسية التي تعمل على تطوير العمل الجماعي والتنسيق بين فريق العمل في كل مكان وزمان ومن خلال أي جهاز.